لا أحد يشبهك ياأمى

لا أحد يشبهك ياأمى
خخخ

فى الحقيقة لاأجد من الكلمات مايكفى لوصفك أمى فليس لك فى الوصف مثيل
ومهما أمعنوا القول ومهما قيل فأنت فيض من العطاء على الأرواح تسيل
ومهوى القلوب وشعاع المحبة الذى إليه نميل
فلا أحد يشبهك فأنت وسادة الدفء التى لانرضى عنها بديل
زعموا إنى أشبهك بعض الشئ كذبوا فأنت الأجمل والأروع فمثلك قلما يجود به الزمان بإطلالتك الرائعة وبطلعتك البهية وذكاءك وكأنك البدر حين اكتمل جمالاً ورجاحة عقلك فأنت أجمل شئ فى البيت ولا أحد يشبهك فأنت شمس البيت التى تنير كل ركن من الأركان
وأنت البسمة التى تعطى للحياة معنى وأمل
لا أسميكى أمى فحسب بل اسميكى كل شئ فى هذه الحياة ولو أحببت أن أذكرك فأتذكر أجمل  الأشياء فانت الهدية التى جلبها أبى إلينا إلى من علمتنى السمو والرفعة والرقى واتقان كل شئ مهما بدا بسيطا إلى من تصنع لنا أجمل الأشياء
لا أقول اجمل تورتة ومعجنات وأطيب طعام فحسب إلى من يمتلك روحا جميلة تعكس كل ماهو جميل وكآنها مرآة الجمال التى تزين حياتنا من أدين لها بعمرى الماضى والآت إلى من كانت كل شى وستظل كل شئ
اقول لك فى هذا اليوم الذى أعده أجمل يوم فى الوجود إلى أمى التى أدين لها بعمرى كله
فى يوم ميلادك كل عام وأنت فى صحة وسعادة  وعطاء ومحبة لاتنقطع أبد الدهر  وخير لاحرمنا الله منه

التعليق من فيس بوك




تقييم القراء. من فضلك قيـم هذه المقالة :
نجمه واحدهنجمتان3 نجوماربع نجومخمس نجوم6 نجوم7 نجوم (3 صوت, بتقييم: 7.00 من 7)
Loading...

عن الكاتب

Sarah Elshikh
ولدت فى محافظة الجيزة وتخرجت من كلية التجارة وعملت معلمة لمدة خمس سنوات وحصلت على دبلوم تربوى عام 2014 بتقدير عام جيد جداً مرتفع ثم تركت التدريس للتفرغ للكتابة والأدب ومن أحب اعمالى الأدبية لغتنا الجميلة وخلق الطموح وقصيدة فى ظلال الحب وثورة على ضفاف النيل