صندوق الكنز الذى بداخلك ولا تعلمه !

صندوق الكنز الذى بداخلك ولا تعلمه !
32723

بداية .. احييكم بسلام من الله عليكم .. ولكن كيف هو الإله الذى ترانى ارسل لكم منه سلاماا هكذا بدأنا سابقا .. وهكذا نستكمل ما بداناه باذنه تعالى ..
فى السابق توصلنا معا لنرى كم هو قريب منا ليس فقط لنرى ولكن لنستنتج لنشعر لنتوصل لنوقن ولنتأكد هنا نكمل ما بدأناه سويا يا صديقى .. هنا نتابع . هنا نواصل وهنا نتواصل مع الله القريب
توصلنا ايضا لفئه الغير مخطئين وعرفنا مكانهم الوهمى فى هذه الحياه


لنكمل 
بسم الله الرحمن الرحيم
بما انه سبحانه وتعالى بهذا القرب .. اذن فهو يرى ويعلم عنا حتى مالا نعلمه نحن عن انفسنا .. يعلم ما تخفى نفوسنا حتى عن انفسنا يكذب من يقول انه يعلم نفسه يعلم ما بداخلها تمام واضحا جلينا ..  فبداخل كل منا صندوق بل صناديق لا نعلم محتواها .. قد نخمن ونتوقع ولكن حقيقة .. نحن لا نعلم ما بداخلها .. قد تكون صناديق كنوز .. وقد تكون صناديق سموم يختبئ بداخلها الهلاك .. تعلم !! قد تكون الاثنين معا .. بها الكنز وفى وجهه الاخر الهلاك .. وبها الهلاك الواضح الجلى ولكن الذكى هو من يرى الكنز بداخل هذا الهلاك ترى .. ترى يا صديقى كل هذا الذى بداخلك ولا تعلمه ولا يعمله من هم قريبون منك .. حتى من خلال معاملاتك مع البشر ومعاملاتهم معك .. لا يستطيع اى منهم ان يحكم حكم قطعى لا محاله انه بداخلك تلك الصفه يقينا .. فلا احد يعلم نفسك يقينا حتى نفسك لا تعلم نفسك يعلمها الله سبحانه يعلمها ويطمئنها ويحميها من شرورها ويبدل الهلاك بالكنوز ويعطينا القدره لرؤيه الكنوز بداخل الهلاك .. يساعدنا لنتخطى الهلاك الواضح واحيانا يعمينا عنه كى لا نراه فنتخطاه وكاننا لم نشاهده اطلاقا.. يسر يسر يسر ليس له مثيل! قُلْ إِن تُخْفُوا مَا فِي صُدُورِكُمْ أَوْ تُبْدُوهُ يَعْلَمْهُ اللَّهُ ۗ وَيَماذا اريد ان اقول فى هذا البحر الوااااااسع !؟ اريد ان نصل معا لصفات الإله الذى نعبد لو علم كل منا ما بداخله صريحا لربما لم يستطيع مسامحة نفسه .. ما بالك لو علم كل منا ما بداخل الاخرين صريحا .. لن نستطيع العيش سويا فى هذا الكوكب .. لن يسعنا ولن يسع ما تحمله صدورنا تجاه اخطائنا واخطاء الاخرين من يعلم كل هذا ؟؟؟
-يعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ وَاللَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ..
أَلَمْ يَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ سِرَّهُمْ وَنَجْوَاهُمْ وَأَنَّ اللَّهَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ..
-مَّا عَلَى الرَّسُولِ إِلَّا الْبَلَاغُ ۗ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا تَكْتُمُونَ..
**************************************************************************
انه الرحيم سبحانه رحيم !! كيف هو رحيم ؟؟ الى اى مدى هو رحيم ؟؟ ما مدى سعة رحمته ؟؟ . رحيم هو لدرجة انه يرى كل تلك الاخطاء كل تلك العيوب بداخل انفسنا كل تلك النوايا السيئه ويلطف بنا ويتركنا حتى نرجع للصواب يرحمنا ولا ياخذنا باخطائنا لحظة بلحظه .. يرسل الينا من رسله وجنوده ما ينبهنا ويوجهنا لاننا نسير فى طريق خاطئ .. ينبهنا لاننا نبتعد  نبتعد عنه .. نبتعد عن الصواب نبتعد عن انفسنا الطيبه التى خلقت عن الفطرة .. نبتعد عن الراحه والطمأنينه والسلام ن.. ب.. ت..ع..د
.أَلَمْ يَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ هُوَ يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَأْخُذُ الصَّدَقَاتِ وَأَنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ
-وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَن يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللَّهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَىٰ مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ
– قَالَتْ رُسُلُهُمْ أَفِي اللَّهِ شَكٌّ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖ يَدْعُوكُمْ لِيَغْفِرَ لَكُم مِّن ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرَكُمْ إِلَىٰ أَجَلٍ مُّسَمًّى ۚ ..
..
رحيم هو حتى انه يرى ان الشخص منا يفعل المعاصى نفسها مرارا وتكرارا ولا يعاقبه بها ويمهله حتى يرجع الى الحق .. ويسمح له ان يرجع مرارا .. بل ويدعوه ليرجع .. وفوق ذلك يكافئه حين يرجع .. ويمحى له ما سبق .. والكبرى !! انه يكافه ويبدل له ما سبق من ذنوب الى حسنات
إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَٰئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا ..
..
رحيم هو حتى انه يرى الشخص يفعل اخطاء تلك الاخطاء نفسها التى يعيب بها الشخص على الاخرين .. وربما يستعلى عليهم ويصفهم بالنقصان لارتكابهم تلك الاخطاء .. بينما هو يفعلها فى الخفاء .. يفعلها نفسها واحيانا اكثر .. الادهى انه ربما ييفعلها فى العلن !!! كل هذا يمكن ان يغفر ما دام هو لم ياخذ بباله انه يعيب على الناس فيما يفعله هو بنفسه .. فما بالك اذا كان يعلم وياخذ فى باله انه يفعل ما يعتبره عيب فى غيره اذا فعلوه ؟؟ … ترى ان الله يغفر هذا كله فى النهايه ؟؟؟ ويدعوك ليغفر لك هذا .. وينتظرك لتستغفر ليغفر لك هذا .. ويمحي هذا كله .. ويبدله حسنات ..
..
رحيم هو لدرجة انك تتركه وتنساه وتذهب الى هذا وذاك ليساعدوك فيحاولوا ويفشلوا ومنهم من يتركك ومنهم من يؤذيك وتدور فى هذه الدنيا تطلب المساعده من كل كبير ذو منصب ومن كل صاحب سلطه من كل غنى يملك المال ومن كل صاحب علم . تدور فى تلك الدوامه وهذا يرسلك لذاك وهذه لتلك .. وتجرب الخطوات الواحده تلو الاخرى وتخفق ولا تمل من طلب المساعده مرارا وتكرارا ولا ترى انك تطلبها ممن ليس بيدهم نفع لانفسهم .. وتنسي ان هناك رب هناك اله هو الذى بيده كل ما تطلب . كل ما تتمنى قال لك انه سيعطيك ما تطلب والطلب منه ليس به مذله ولكنك تنسي .. ولكنك ت .. ن .. س.. ى
-اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ..
.. ..
رحيم هو لاقصى الدرجات .. رحيم هو حتى انه ارسلك الى رحلتك تلك فى الدنيا ومعك كل ما يساعدك على النجاح فى تلك الرحله .. ارسلك ومعك دليلك الى الطريق الصحيح (القران) ارسلك ولم يرسلك وحدك .. بل تبعك وظل بجوارك .. سخر لك كل ما فى هذا الكون ليخدمك طوال تلك الرحله اعطاك دليلك وبه كل شئ تحتاجه .. فتترك الديل وتترك ما هو مسخر لك وتترك الاله الذى هو قريب منك ليساعدك ..وتذهب لتبحث فى التراب .. فى الهؤاء … فى الهلاك وتقول اين سعادتى !! مع انه لو انك نظرت وتفقهت لرأيتها امامك .. اتت معك .. لم تفارقك ..
ولم تذهب بعيدا انت من تركها وذهب بعيدا تركتها فى البيت وذهبت تبحث عنها فى الصحراء ؟؟
-قَدْ نَرَىٰ تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ ۖ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا ۚ فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ ۚ وَحَيْثُ مَا كُنتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ ۗ وَإِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِن رَّبِّهِمْ ۗ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ
-وَلَمَّا جَاءَهُمْ رَسُولٌ مِّنْ عِندِ اللَّهِ مُصَدِّقٌ لِّمَا مَعَهُمْ نَبَذَ فَرِيقٌ مِّنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ كِتَابَ اللَّهِ وَرَاءَ ظُهُورِهِمْ كَأَنَّهُمْ لَا يَعْلَمُونَ..
-أَلَا إِنَّ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۗ أَلَا إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ
-قُلْ مَنْ حَرَّمَ زِينَةَ اللَّهِ الَّتِي أَخْرَجَ لِعِبَادِهِ وَالطَّيِّبَاتِ مِنَ الرِّزْقِ ۚ قُلْ هِيَ لِلَّذِينَ آمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا خَالِصَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۗ كَذَٰلِكَ نُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ
-أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلًا ۚ وَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْلَمُونَ أَنَّهُ مُنَزَّلٌ مِّن رَّبِّكَ بِالْحَقِّ ۖ فَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ..

-وَلَوْ أَنَّهُمْ آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَمَثُوبَةٌ مِّنْ عِندِ اللَّهِ خَيْرٌ ۖ لَّوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ..
****************************************************************
الخوف كل الخوف ان تهلك هناك فى الصحراء ولا تجدها !! ويضيع بحثك هباءا قبل ان تنتبه انها تنتظرك فى البيت فى نفسك  *****************************************************************
ف اللهم اغفر لنا تقصيرنا .. اغفر لنا بعدنا عنك .. سامحنا على ما فعلنا بانفسنا ..وعلى ما فعلنا بغيرنا .. وعلى ما قصرنا فى حق انفسنا وعلى ما دعونا به غيرك ولم ندعوك رغم انك ولينا وانت القادر على كل شئ ..
اللهم اغفر لنا تقصيرنا واغفر لنا ما عيبناه فى غيرنا من تقصير ونحن اهله .. اغفر لنا بعدنا .. اغفر لنا خطايانا .. ارجعنا اليك امنين .. سالمين ..
اللهم  ارزقنا توفيق فى رحلتك التى ارسلتنا اليها .. وساعدنا كى نستخدم ما سخرته لنا لخدمتنا حتى نرضيك .. وان نهدأ ونطمئن  لك ولتدبيرك .. وان لا نطلب العون من سواك .. ف انت الاول والاخر والظاهر والباطن وانت على كل شئ قدير *********************************************************************
اذا..  لنتعهد امام الله سبحانه ان نكتشف صناديق الكنوز بداخلنا واهمها واكبرها هو توبته المفتوحه دائما ورحمته الواسعه فهى بداخلنا فلا داعى للبحث بالخارج .. لا داعى لسؤال الاخرين كم هو رحيم ربك لانه قالها لك مرارا وتكراارا فى كتابه ..  فقط ابدأ بالتوبه وسارع اليها وهو سوف يغفر ويرحمك برحمته الواسعه لنتعهد ايضا الا نعيب على الاخرين عيوب قد تكون فينا لنتعهد ان نلجأ اليه اولا واخيرا ولا نجعل وسيط بيننا وبينه سبحانه لنتعهد ان نحمده دوما لانه سخر لنا كل شئ لنتعهد ان نستخدم ما سخره لنا فى خدمتنا وخدمة رحلتنا التى هى فى سبيله لنتعهد بالرحمه للاخرين وللكائنات .. حتى يرحمنا الرحيم برحمته *********************************************************************
ختاما كما تعودنا بعض الكلمات التى نعلمها ونفهمها ونحفظها ولكن لا ندركها حق الادراك .. الان سوف ندركها بكل حواسنا لنقرأها سويا وكأنها تلك المره الاولى التى نقرأها فيها لنقرأها ببطئ وتمعن لنقرأها ونصدقها ونثق بها وبالله
بسم الله الرحمن الرحيم
— أَوَلَا يَعْلَمُونَ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا يُسِرُّونَ وَمَا يُعْلِنُونَ..
— مَّا عَلَى الرَّسُولِ إِلَّا الْبَلَاغُ ۗ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا تَكْتُمُونَ..
—  قُلْ إِن تُخْفُوا مَا فِي صُدُورِكُمْ أَوْ تُبْدُوهُ يَعْلَمْهُ اللَّهُ ۗ وَيَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ وَاللَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ..
—وَلَمَّا جَاءَهُمْ رَسُولٌ مِّنْ عِندِ اللَّهِ مُصَدِّقٌ لِّمَا مَعَهُمْ نَبَذَ فَرِيقٌ مِّنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ كِتَابَ اللَّهِ وَرَاءَ ظُهُورِهِمْ كَأَنَّهُمْ لَا يَعْلَمُونَ…
—وَهُوَ اللَّهُ فِي السَّمَاوَاتِ وَفِي الْأَرْضِ ۖ يَعْلَمُ سِرَّكُمْ وَجَهْرَكُمْ وَيَعْلَمُ مَا تَكْسِبُونَ..
—أَلَمْ يَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ سِرَّهُمْ وَنَجْوَاهُمْ وَأَنَّ اللَّهَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ..
—قَدْ نَرَىٰ تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ ۖ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا ۚ فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ ۚ وَحَيْثُ مَا كُنتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ ۗ وَإِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِن رَّبِّهِمْ ۗ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ..
— اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ..
—أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلًا ۚ وَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْلَمُونَ أَنَّهُ مُنَزَّلٌ مِّن رَّبِّكَ بِالْحَقِّ ۖ فَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ..
—وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَن يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللَّهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَىٰ مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ..
—أَلَا إِنَّ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۗ أَلَا إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ..
صدق الله العظيم
فاللهم تقبل توبتنا وساعدنا احمينا من شرور انفسنا ومن سيئات اعمالنا اللهم اجعل قبلتنا انت وحدك لا شريك لك .. ووجهنا دائما اليك وساعدنا ان لا نتطلب العون من سواك نراكم قريبا باذن الله تعالى الرحيم التواب
وسؤالنا … بما يجب ان نتعهد ايضا ؟؟ فى خلال هذه المقاله ماذا قالت لكم انفسكم من عهود تقطعونها اما الله على انفسكم شاركوها معنا لنتعهد بها جميعا امام الله <3 treasure-chest

التعليق من فيس بوك



32723

تقييم القراء. من فضلك قيـم هذه المقالة :
نجمه واحدهنجمتان3 نجوماربع نجومخمس نجوم6 نجوم7 نجوم (1 صوت, بتقييم: 6.00 من 7)
Loading...

عن الكاتب

مجرد كلمة
كلمة او جمله .. هتاخدنا بعيد لو فكرنا