أول بنكرياس صناعي في العالم

أول بنكرياس صناعي في العالم

blausen_0301_diabetes_glucosemonitoring-1أجازت إدارة الأغذية و الدواء الأمريكية ، لأول مرة ما يعرف بالبنكرياس الصناعي. و هو الجهاو المعروف بـ “ميني ميد 670 جي”.

و قد تمت إجازة الجهاز للاستعمال لدى مرضى السكري  من النوع الأول ، و الذين هم في سن الرابعة عشر فما فوق.

الجهاز يعمل تلقائيا بمراقبة مستوى السكر في الدم و من ثم حقن الجرعات المناسبة من الإنسولين حسب الحاجة ، و دون أن يتطلب ذلك الفحص المستمر للجهاز سواء من قبل المريض أو أسرته ، كما أنه يغني عن عناء استعمال الحقن.


و الجدير بالذكر أن مرض السكري من النوع الأول يختلف عن النوع الثاني ، حيث أن البنكرياس غير قادر على تصنيع الإنسولين و يتطلب علاجه الحقن بالإنسولين و لا يفيد العلاج بالأدوية الأخرى على هيئة أقراص.

و يعتبر ظهور جهاز البنكرياس الصناعي خطوة متقدمة و مطورة عن الجهاز المستعمل حاليا و المعروف بمضخة الإنسولين و التي تسمح للمريض بالتحكم يدويا بمعدل ضخ الإنسولين في الدم حسب قراءات مستوى السكر  ، و التي يتم قياسها أيضا يدويا بجهاز آخر منفصل.  و هذا يستوجب تدريب مريض و أسرته جيدا على كيفية التعامل مع مضخة الإنسولين لتجنب حدوث نقص مستوى السكر بدرجة خطرة و خاصة أثناء النوم.

و مع الانتشار المتوقع للبنكرياس الصناعي ، فإن كل المشاكل التي يعانيها المرضي سواء الحقن و قياس السكر  المتكررين ، أو عناء استعمال مضخة الانسولين ، ستختفي تدريجيا ، حيث سيقوم البنكرياس الصناعي بكل الوظائف كاملة.

و على الرغم من أن الجهاز قد أجيز رسميا ، إلا أن هناك فترة تجربة ستتم على عدد محدود من المرضى لمعرفة مدى موائمته عمليا كعلاج جديد للسكري قبل إطلاقه على المستوى التجاري.

 

التعليق من فيس بوك

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry

تقييم القراء. من فضلك قيـم هذه المقالة :
نجمه واحدهنجمتان3 نجوماربع نجومخمس نجوم6 نجوم7 نجوم (لم يتم التقييم من قبل ..كن أول من يقيم هذه المقالة)
Loading...


عن الكاتب