أوصيك يا ولدي ..

أوصيك يا ولدي ..

ستحب إحداهن ذات يوم يا ولدي ، سيتغزل بها صديقك و حبيبك و عدوك ، و سيكون كل الكلام غزل في غزل ، سيتغزلون بها و كأنها الوحيدة على وجه الأرض ، سيتهافتون عليها و كأنها حينما عرفتك أصبحت من الحور العين ، عندها ستتعلم أول درس من دروس الحياة ، لا تقحم أيا كان في حياتك الشخصية ، لا تخبرهم بما تفعله ، فقط كن غامضا ، فالناس بطبعهم يحبون ذواتهم و يعشقونها ، ولا يهمهم ما يشعر به الآخرون ، لكنهم يخافون أن تخدش مشاعرهم ، لذلك ستجدهم على أهبة الإستعداد ليخوضوا حربا نفسية ضدك ، إن كسبتها يا ولدي ستكون بخير ، تلك الحروب النفسية الباردة ستتطلب منك أن تكون قاسيا نوعا ما .
يا ولدي : إن خضت حربا فخضها بمفردك ، لا تطلب المدد أبدا ، لا تشارك أحدا خطتك و دخيرتك ، فيستخدمها ضدك ، لا تدخل أيا كان قلعتك إلا و قد تأكدت كليا أنه لا يحمل في جيبه علبة وقيد ، ( و قلعتك هي قلبك النابض يا ولدي ) .
يا ولدي : إن أحببت فأحبب بصدق ، و كن و فيا للحب حتى إن حدث ما حدث و حال القدر دون أن تكون مع من أحببت ، ففقدان شيئ جميل لا يعني أنه أصبح قبيحا ، فهو يبقى كما هو كيفما كان الحال يكون ، فهي لو لم تكن بذلك الطهر الروحي و الجمال الإلهي لما أحببتها في بادئ الأمر .
يا و لدي : إن المرأة خلقت لتكون لها لا عليها ، فإن جادلة المرأة فحزن عليك ولا حول لك ولا قوة ، و إن أحسنت إليها فلا خوف عليك و لا هم يحزنزن ، فقط إجعلها ترتاح عند حضنك و تشعر أن لها رجل لا يرى أروع منها في هذه الدنيا ، عندها اعلم أنك أمنت و سلمت و إطمأن لانها ستغضقت عليك بما تهواه من الحب و الحنان ، و أروع ما قد تجود به المرأة عليك حبها لك ، إن المرأة إن أحبتك كن على يقين أنها ستحبك حتى النهاية ، فلن تجد أعظم من إمرأة أحبت بصدق بشرط أن تكون أحبت رجلا يستحق هذا الحب و يقدره ..!

التعليق من فيس بوك


Like
Like Love Haha Wow Sad Angry

تقييم القراء. من فضلك قيـم هذه المقالة :
نجمه واحدهنجمتان3 نجوماربع نجومخمس نجوم6 نجوم7 نجوم (لم يتم التقييم من قبل ..كن أول من يقيم هذه المقالة)
Loading...


عن الكاتب