اسباب جفاف الشفايف .. عوامل جفاف وتشقق الشفاه

كتابة Hager - آخر تحديث: 4 أكتوبر 2020 , 21:10
اسباب جفاف الشفايف .. عوامل جفاف وتشقق الشفاه

تتعدد اسباب جفاف الشفايف وتشققها نظرًا لأن الشفاه لا تحتوي على غدد دهنية مثل باقي الجلد، مما يجعلها أكثر عرضة للإصابة بالجفاف والتشقق، كما تعتبر الشفاه أكثر أعضاء الجسم الحساسة التي تتأثر بالعديد من العوامل البيئية الخارجية، مما تتسبب في زيادة جفافها والتهابها وتورمها، وربما تصاب بالنزيف والإحمرار والقروح نتيجة التعرض للعدوى، وفيما يلي نسرد لكم ما الذي يسبب تشقق وجفاف الشفاه، وكيفية علاجها.

جفاف الشفايف

الشفاه الجافة والمتشققة من الحالات المرضية البسيطة الشائعة عند معظم الأشخاص، وعادة ما تكون غير ضارة وخطيرة، ولكنها تصاب بالالتهاب والتورم بسبب عدم وجود غدد دهنية في تكوينها، مثل أجزاء الجلد الأخرى، وفد تتفاقم المشكلة وتصبح أكثر سوءًا في حالة عدم العناية بها والحفاظ على جعلها أكثر رطوبة.

أسباب جفاف الشفايف

قد يوجد الكثير من الأسباب والعوامل المؤثرة تشقق وجفاف الشفايف، والتي من أهمها:

  • اللعق المعتاد: اللعاب الدائم من اللسان ولعق الشفاه من الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى جفاف وتشقق الشفتين، وذلك لأن اللعاب واللعق قد يتسبب في جرد الشفاه من الرطوبة، مما يزيد من جفافها.
  • الطقس البارد والرياح: من المعروف والشائع جدًا أن معظم الناس يعانون من جفاف وتشقق الشفتين في فصل الشتاء أكثر من أي وقت آخر، وذلك بسبب الطقس البارد والرياح وقلة الرطوبة في الهواء، والذي يتسبب في تمزق طبقات الجلد الخارجية، وبالتالي تفقد الشفاه رطوبتها، مما يجعلها جافة ومتهيجة.
  • نزلات البرد: عند الإصابة بنزلات البرد الشديدة والإنفلونزا فقد تتعرض الشفاه للالتهاب والتشقق بنسبة كبيرة، لأنها تتسبب في تكون قشور دموية حمراء على الشفتين، مما تؤدي إلى التهاب الشفاه وتشققها.
  • التلامس التحسسي: ولأن منطقة الشفتين من أكثر المناطق الحساسة في الجسم، فإنها تتأثر بأي منتج خارجي، وتتسبب في رد فعل تحسسي حقيقي، مما يؤدي إلى تهيج مباشر لجلد الشفاه وإصابته بالجفاف والالتهاب.
  • مرض كرون: من الأمراض الالتهابية المسببة لجفاف الشفايف هو مرض كرون، حيث يتسبب في إصابة الأسنان والإفراط في إفراز اللعاب التي تؤدي إلى التهاب الشفتين و تعرضها للتشقق والتورم والجفاف.
  • دعامات تقويم الأسنان: كما تتسبب تركيب تقويم الأسنان في تشقق الشفاه وإصابتها بالجفاف والالتهاب، كذلك الأشخاص الذين يرتدون أطقم الأسنان أو استخدام اللهايات لأنها تزيد من إفراز اللعاب الذي يجرد الشفاه من الرطوبة.
  • التهاب الشفة الشعاعي: هذا أحد أمراض الشفتين المتسببة في التهابها، وجعلها جافة ومتشققة، فهي حالة سرطانية قد تصيب الشفة السفلى التي تعتبر أكثر عرضة لأشعة الشمس، وبالتالي تتفاقم المشكلة وتتعرض لخطر التلف المفاجئ، وهنا لابد من استشارة طبيب الأمراض الجلدية في حالة عدم الشعور بتحسن، فهذه واحدة من أخطر اسباب جفاف الشفايف وتشققها.

عوامل جفاف وتشقق الشفاه

كما يوجد العديد من العوامل المتعددة التي تؤثر على الشفتين مسببة لها الجفاف والتشققات، ومن بين تلك العوامل هي:

  • تناول الأطعمة الحارة: كذلك تتسبب الأطعمة الحارة و الأكلات الغنية بالتوابل الحادة من أحد اسباب جفاف الشفايف وتشققها، وذلك لأن هذا النوع من الأطعمة قد يتسبب في التهاب وتورم الشفتين وتعرضها للجفاف.
  • التعرض الدائم للشمس: كما تصاب الشفاه بالجفاف والالتهاب إثر تعرضها الدائم لأشعة الشمس الضارة، والتي تتسبب في تهيج الجلد وإزالة الرطوبة عن منطقة الشفتين.
  • تناول بعض الأدوية: من العوامل المؤثرة لجفاف وتشقق الشفايف، مثل أدوية خفض الكوليسترول، وأدوية نزلات البرد، وأدوية علاج الاضطراب ثنائي القطب، وكذلك دواء الريتينويد “Retin-A ، ديفرين”، وبعض المكملات الغذائية مثل فيتامين أ.
  • أدوية العلاج الكيميائي: كما يعاني الأشخاص الذين يخضعون لأدوية العلاج الكيميائي من تشقق وجفاف الشفتين، بسبب تأثيرها على طبقات الجلد الخارجية.
  • سوء التغذية: من الأسباب المؤدية إلى جفاف الشفايف وتشققها، وقد تشمل سوء التغذية نقص في الفيتامينات، والعناصر الغذائية المهمة، كذلك الإفراط في تناول المشروبات الكحولية تسبب التهاب وتشقق الشفاه، لأن تناولها من الممكن أن يتداخل مع امتصاص الجسم للفيتامينات.
  • المنتجات التحسسية: هناك بعض المنتجات التي تسبب حساسية والتهاب للشفتين، وتعرضها للجفاف والتشققات، وقد تتمثل هذه المنتجات في العطور، والمواد التي تحتوي على الكافور وحمض الساليسيليك، والمنثول، حيث تحتوي هذه المواد على مكونات تؤدي إلى تعطيل حاجز الجلد وفقدان الترطيب.
  • معجون الأسنان: من الممكن أن يتسبب معجون الأسنان في إصابة الشفاه بالجفاف والتشقق، وخاصة الذي يحتوي في مكوناته على كبريتات لوريل الصوديوم.
  • تناول بعض أنواع المسكنات: التي تحتوي على مادة الفينول والمنثول المسببة لجفاف جلد الشفاه، والتقليل من الطبقة الزيتية الواقية على الشفتين.

كيفية علاج جفاف الشفايف

بعد التعرف على أهم اسباب جفاف الشفايف والعوامل المؤثرة عليها، يمكنكم علاج مشكلة جفاف وتشقق وتقشر الشفاه من خلال اتباع عدة طرق منزلية تعزز من احتواء الشفتين على الترطيب الكافي، وتخلصها من الجفاف والالتهاب المزعج، ويمكن تحقيق ذلك من خلال:

  • استخدام مرطب زبدة الكاكاو أو زبدة الشيا على الشفاه، لمنحها الرطوبة وعلاج الالتهاب والتورم المرافق لها.
  • تطبيق مرطب أو بلسم الشفاه طوال اليوم، وخاصة عند مغادرة المنزل لحماية الشفتين من خطر أشعة الشمس التي يمكن أن تؤدي الى تفاقم المشكلة.
  • تناول الكثير من المياه التي تحافظ على رطوبة الشفتين وحمايتها من الجفاف والتشقق.
  • تجنب ظروف الطقس البارد والرياح بقدر الإمكان خلال فصل الشتاء بالتحديد.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الغنية بالتوابل والبهارات الحارة المسببة لالتهاب الشفاه وإصابتها بالتقشير والتشقق.
  • التوقف تمامًا عن تناول الكحوليات التي قد تسبب في نقص الفيتامينات من الجسم، تتعرض الشفاه للجفاف.
  • تناول الأكلات والأطعمة الغنية بالفيتامينات والعناصر الغذائية الهامة للحصول على التغذية السليمة، والحفاظ على الشفاه وردية وناعمة.
  • ترطيب الشفاه من خلال وضع مكونات واقية للشمس، والتي تشمل أكسيد الزنك، أو أكسيد التيتانيوم.
  • تطبيق الفازلين الأبيض على الشفتين بشكل يومي للتخفيف من التهاب وتورم الشفاه، وعلاجها تمامًا من الجفاف والتشقق.
  • كما يمكن استخدام بعض أنواع الزيوت الطبيعية التي تعزز من ترطيب الشفاه، مثل: زيت بذور الخروع، زيت بذور القنب.
  • تجنب لمس العطور الشفتين بقدر الإمكان لأنها قد تصدر رد فعلي تحسسي يصيبها بالجفاف والتورم.
  • تجنب تناول المنبهات التي تضم القرفة والنعناع وكافة الحمضيات المزعجة لأنها تجعل الشفاه جافة ومتهيجة.
  • الحرص على ترطيب الجو من خلال استخدام جهاز يساعد على زيادة رطوبة الجو.
  • الحد من لعق الشفاة المتكرر، وعدم الضغط على الشفتين بالأسنان لوقاية الشفاه من الجفاف.

علاج تشقق الشفاه الشديد

وفي حالة عدم الشعور بالتحسن المطلوب للتقليل من جفاف وتشقق الشفايف، يمكن للمصاب استخدام هذه الطرق العلاجية لعلاج الشفاه المتشققة والجافة، منها:

  • الجلسرين: يعمل الجلسرين على تخفيف جفاف الشفايف بنسبة كبيرة، لاحتوائه على مواد ومكونات مرطبة، تساعد على زيادة مستويات الرطوبة في البشرة.
  • زبدة الكاكاو: من أفضل الطرق العلاجية للشفاه الجافة، لأنها من المصادر الغنية بالأحماض الدهنية التي تقوم بتغذية الشفايف بعمق، والحد من تشققه.
  • جل الألوفيرا: يساعد على إصلاح الأنسجة التالفة في الشفاه، وحمايتها من العوامل الخارجية المؤثرة عليها، لأنه من المواد الطبيعية الغنية بالفيتامينات والمكونات الغذائية التي تعالج جفاف الشفتين.
  • العسل: واحد من أكثر الطرق الطبيعية الفعالة لعلاج كافة أسباب جفاف الشفايف وتشققها، لاحتوائه على الكثير من الخصائص الطبيعية المضادة للبكتيريا، لذلك يمكن وضع القليل من العسل على الشفاه الجافة مرتين يوميًا.
  • منقوع الشاي الأخضر: يخفف من أعراض جفاف الشفتين مثل الحكة والحرقة والتورم، بفضل احتوائه على مضادات الأكسدة التي تعزز من تسريع عملية الشفاء.

وفي الختام نكون قد انتهينا من عرض أهم اسباب جفاف الشفايف وتشققها، وأبرز العوامل المؤثرة للإصابة بالشفاه الجافة، وكذلك نكون قد أشرنا إلى أهم الطرق العلاجية للتخلص من جفاف الشفاه، شكرًا لمتابعتكم.

 

30 مشاهدة