ما الحكمة من ايراد القصص القراني

كتابة ayaa - تاريخ الكتابة: 2 فبراير 2021 , 22:02
ما الحكمة من ايراد القصص القراني

ما الحكمة من ايراد القصص القراني سؤال يدور في ذهن كلّ مسلم يتلو القرآن الكريم ويمرّ بقصصه المتعددة التي تروي لنا تاريخ الأنبياء وحكمًا مرّت بها الأمم السابقة، فلطالما كانت القصة هي الأقرب للقلوب والمشاعر والعقول، فكانت الطريق الأقصر لإيصال الحكمة والموعظة عبر التاريخ، وإنَّ في اتخاذ أسلوب القصة في القرآن الكريم بيان لعظمته وإعجاز كلماته، وفيما يلي سنتعرّف عبر موقع Mqalaty على مفهوم القصة القرآنية، وما الحكمة من ايراد القصص القراني.

مفهوم القصة القرآنية

القصة هي أسلوب أدبي يتّبع مبدأ السرد، يهدف لإخبار حكاية أو حدث معيّن، وقد تفرّد القرآن الكريم بإخبارنا قصص الأولين، ورواية تجاربهم التي مرّوا بها، وإيصالها لنا بطريقة فريدة؛ ليمحنا فرصة التفكّر والتأمل بتجاربهم، والاتعاظ من أخطائهم، والتعلم من الخبرات التي مرّوا بها، وقد أنزل القرآن الكريم على نبيّنا محمد-صلّى الله عليه وسلّم- أحسن القصص وأصحّها، وأكثرها قربًا للقلوب، فقد قال تعالى في كتابه الكريم:”حْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ نَبَأَهُمْ بِالْحَقِّ”[1]، وقد أوضح القرآن الكريم كل ما غاب عبر السنين وطمس فيها، ويبيّن الحقائق عن قصص الأمم بما فيها من خير وشر، وصلاح وفساد، وعاقبة كل سلوك من سلوكات الإنسان، والمعجزات التي حصلت مع الأنبياء،ومعاناتهم في نشر الرسالات السموية، ومد الأذى الذي تعرضوا له في سبيل الله تعالى، كما بيّنت لنا قصص القرآن الكريم الظواهر الاجتماعية الغريبة التي خاضتها الشعوب في السابق.[2]

شاهد أيضًا: ما هو عدد صفحات القران الكريم

ما الحكمة من ايراد القصص القراني

قد يراود المرء أحيانًا تساؤلات عند تلاوة القرآن الكريم حول الحكمة من ايراد القصص القرآني، والهدف الكامن وراء ذكر هذه القصص عن أمم وشعوب مضت، فإنَّ ذكر عدد يسير من القصص في القرآن الكريم يخفي وراءه الكثير من الحكم التي على كل مسلم التعرّف عليها، ومن حكم ايراد القصص القرآني نذكر:[3]

  • تشيير  القصص القرآنية إلى وحدة الرسائل النبوية، ودعوتها كلّها إلى توحيد الخالق، ووحدة المصدر الذي تنبع منه.
  • تؤكد على ثبات رسالة سيدنا محمد-صلّى الله عليه وسلّم- وذلك عن طريق إخباره عن القصص التي حدثت مع اليهود والنصارى، رغم أنَّه كان أميًّا ولم يجالس أيًّا منهم.
  • تشير إلى تشابه وسائل الأنبياء في نشر دعواتهم.
  • تؤكد على وحدة العقيدة عند كل الأنبياء، وتركّز على أنَّ الجوهر هو الإيمان بالله تعالى.
  • تشير إلى الأصل المشترك بين دعوة ابراهيم عليه السلام ومحمد-صلّى الله عليه وسلّم-وأساسهما المشترك.
  • تظهر لنا فضل الله تعالى وعظيم نعمته على الأنبياء في كثير من المواقف.
  • تعمل القصص القرآنية على تنبيه المسلمين من شرّ الشيطان، وقدرته على إغوائهم،
  • إظهار مدى الإعجاز الإلهي من خلال ذكر قصص الأنبياء والمعجزات التي حصلت معهم.

شاهد أيضًا:معجزات الانبياء وقصص عن معجزات الانبياء من القران والسنة

نصل إلى نهاية هذا المقال الذي تعرّفنا فيه على الحكمة من ايراد القصص القراني والهدف الكامن وراء ذكر القصص في القرآن الكريم، كما تعرّفنا أيضًا على مفهوم القصة القرآنية وأهميتها في بيان عظمة القرآن الكريم وإعجازه.

المراجع

  1. ^ سورة الكهف , الآية 13.
  2. ^ alukah.net , مفهوم القصة القرآنية , 2-2-2021
  3. ^ alukah.net , أهداف القصة في القرآن , 2-2-2021