النظام الذي يهتم بتحقيق العدالة للجميع وتعزيز الأمانة

كتابة لارا عابد - تاريخ الكتابة: 4 فبراير 2021 , 13:02 - آخر تحديث : 4 فبراير 2021 , 13:02
النظام الذي يهتم بتحقيق العدالة للجميع وتعزيز الأمانة

النظام الذي يهتم بتحقيق العدالة للجميع وتعزيز الأمانة ، هو سؤال هام يجب الإجابة عليه لكي يشعر كل مواطن بالأمان داخل وطنه، حيث أن العدالة هي حق هام يجب أن يحصل عليه كل مواطن، بل وهي حق أساسي تقوم بتوفيره كل حكومة ومجتمع للمواطن، وهذا يعتبر ضمانة لصلاح كل مجتمع، وبهذا يكون أبناء المجتمع يتمتعون بجميع حقوقهم الطبيعية. 

النظام الذي يهتم بتحقيق العدالة للجميع و تعزيز الأمانة

في الحقيقة يجب أن نعلم أن العدل من أكثر الأشياء التي يبحث عنها الفرد داخل المجتمع الذي يعيش فيه بل وهي أبسط الحقوق التي يجب أن يحصل عليها، داخل الوطن. وذلك ما أقرته حقوق الإنسان في بيان الأمم المتحدة، ولهذا يعرف النظام الذي يهتم بتحقيق العدالة في المجتمع بأسم نظام العدالة الاجتماعية.

مقومات العدالة الاجتماعية في المجتمع

عن طريق العدالة تعم المساواة والعدل بين الأفراد من أجل أن يحصلون على الفرص المتواجدة بالمجتمع، العدالة الاجتماعية مبدأ هام يحث على التعايش بسلام داخل الأمم والشعوب وذلك يحقق الإزدهار والتقدم في الدول، العدالة الاجتماعية توفر الحياة الكريمة لسكان أي دولةو لكي تتمكن الحكومة من تقوية مبدأ العدالة يجب أن تتوافر مجموعة من المقومات هي:

    • عدم التمييز والتفرقة بين الأفراد وأن تحقق المساواة ومبدأ التكافؤ بين الفرص.
    • تحقيق التنمية التي تقوم بتلبية حاجات البشر، وهي ما تسمى التنمية المستدامة، والتي لها أبعاد كثيرة في شئون البيئة وشؤون الاقتصاد وشؤون الاجتماع.
    • توزيع الأعباء بشكل عادل ونفس الأمر بالنسبة للموارد، حتى لا يشعر المواطن بغياب التكافؤ عند توزيع المتاح من الفرص.
    • أن يوفر الضمان الاجتماعي والذي يستند على على الاشتراكات والإعانات، وذلك يوفر لكل ذو دخل محدود حماية اجتماعية، وأن تلبى حاجاتهم باستمرار.
    • أن توفر السلع العامة للكافة بسعر مناسب.
    • تواجد عدل بين كل جيل والآخر.

أسباب عدم تحقيق العدالة

ولكن تحقيق العدالة الاجتماعية يعد أمر صعب التنفيذ، وهذا بسبب تواجد الكثير من العقبات التي تعرقل تحقيقها ومنها:

  • تفشي فساد الأخلاق والسياسة.
  • ضعف الاقتصاد من الناحية الزراعية والتجارية والصناعية، وبهذا لا تصل الدولة لوضع رؤية اقتصادية استراتيجية مما يعيق تقوية مبدأ تحقيق المساواة وتكافؤ الفرص.
  • زيادة البطالة والفقر داخل الدولة وذلك يسبب العديد من الأمراض الاجتماعية الضار باستقرار المجتمع.
  • انتشار الجريمة بين الأفراد.
  • غياب الاستقرار والأمان، وبهذا حرمان الأفراد من أن يشعرون بفائدة وجودهم في الحياة، لهذا يجب أن يتم الوصول إلى تنمية شاملة تحقق العدالة الاجتماعية للمواطن داخل الدولة.

اقرأ أيضًا: لماذا يعد اعادة تدوير المواد المغذية مهما للمخلوقات الحية

في ختام هذا المقال قدمنا لكم إجابة كافية عن سؤال النظام الذي يهتم بتحقيق العدالة للجميع وتعزيز الأمانة مع أهم المعلومات عن مقومات وأسباب عدم تحقق العدالة الاجتماعية داخل المجتمع.