بحث عن حرف ومهن الانبياء .. الحكمة من عمل الأنبياء بالتفصيل

كتابة eman souakri - آخر تحديث: 9 أكتوبر 2020 , 22:10
بحث عن حرف ومهن الانبياء .. الحكمة من عمل الأنبياء بالتفصيل

بحث عن حرف ومهن الانبياء من البحوث المقررة في المناهج الدراسية للعديد من الدول الإسلامية، حيث يكون الهدف منها بشكل رئيسي هو تثقيف الطلاب في الأمور الدنيوية التي شكلت جانبا من الجوانب المهمة في حياة المرسلين وجزءا من رسالتهم، وجعلهم يدركون قيمة العمل وكونه عبادة يأجره كل من أتقنه واحتسبه لله عليه، وقد كان الأنبياء الكرام مخلصين في ما امتهنوا من أعمال وحرف ليكونوا قدوة للناس أجمعين.

بحث عن حرف ومهن الانبياء

يشكل العمل أساس نهوض المجتمع وتطوره، وقد حثنا الدين الإسلامي على الأعمال الصالحة حتى وإن كانت بسيطة، وقد كان الأنبياء والمرسلين أصحاب حرف ومهن عديدة.

مهنة سيدنا آدم عليه السلام 

بعد نزول سيدنا آدم إلى الأرض هو وزوجته حواء، لم يكن يعرف غير ما علمه الله من أسماء وكان من الضروري لهما حتى يستمرا في العيش أن يبحثا على مصدر للرزق، فاتجه آدم إلى حرث الأرض وزراعتها وبرع في ذلك، كما كان يصنع بيده كل ما يساعده في الزراعة من معدات كان يستخدم الخشب في تصنيعها.

مهنة سيدنا إبراهيم الخليل 

امتهن سيدنا إبراهيم وابنه إسماعيل عليهما السلام مهنة البناء، حيث جاء في الآية 127 من سورة البقرة قول الله عز وجل: ( وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ)، والتي أمر فيها إبراهيم ببناء المسجد الحرام فشيده هو والنبي إسماعيل..

مهنة سيدنا موسى عليه السلام

بعد أن فر سيدنا موسى عليه السلام من فرعون الطاغية وقومه، عمل راع للأغنام لعشر سنوات وقد كان ذلك مقابل الأكل والشراب، وقد ورد ذلك في الآية 27 من سورة القصص: ( قَالَ إِنِّي أُرِيدُ أَنْ أُنكِحَكَ إِحْدَى ابْنَتَيَّ هَاتَيْنِ عَلَىٰ أَن تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ ۖ فَإِنْ أَتْمَمْتَ عَشْرًا فَمِنْ عِندِكَ ۖ).

مهنة سيدنا عيسى عليه السلام

كان سيدنا عيسى طبيبا، وقد ورد ذلك في الآية 49 من سورة آل عمران: ﴿ وَأُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ وَأُحْيِي الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللَّهِ ﴾.

مهنة يوسف الصديق 

كان سيدنا يوسف عليه السلام قاضيا ووزيرا، وجاء ذلك في قوله تعالى: ﴿ وَقَالَ الْمَلِكُ ائْتُونِي بِهِ أَسْتَخْلِصْهُ لِنَفْسِي فَلَمَّا كَلَّمَهُ قَالَ إِنَّكَ الْيَوْمَ لَدَيْنَا مَكِينٌ أَمِينٌ ﴾ [الآية 54 من سورة يوسف].

مهنة سيدنا داوود عليه السلام

سخر الله سبحانه وتعالى الحديد لسيدنا داوود، فكان يلين في يده ويشكله مثلما يشكل الطين، وقد احترف صناعة الأسلحة والدروع الحربية.

مهنة سيدنا نوح عليه السلام

عما سيدنا نوح عليه السلام كراع للأغنام، ولكن مهنته الأساسية كانت النجارة، وقد أمره الله سبحانه وتعالى بصناعة سفينة كانت أعظم السفن التي عرفها التاريخ.

مهن الأنبياء الأخرى

  • مهنة سيدنا صالح : كان مربيًا لقطعان الجمال، وكان يشرب من لبن النوق ويبيعه ليكسب رزقه منه.
  • مهنة سيدنا أيوب عليه السلام: عمل أيوب في الزراعة، فكان مزراعا متقن لعمله.
  • مهنة سيدنا لوط عليه السلام: كان سيدنا لوط مؤرخ ورحالة.
  • مهنة سيدنا إدريس عليه السلام: كان سيدنا إدريس عليه السلام يعمل بالخياطة، حيث أنه أول من صنع الملابس واخترع الإبرة ومرر الخيط فيها وأول من خط بالقلم فتعلم الكتابة وكذلك علم الفلك والحساب والكواكب، وكان يجيد 72 لغة.
  • مهنة سيدنا هود عليه السلام: امتهن سيدنا هود التجارة وكان رائد التجار جميعا.
  • مهنة سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام: كان سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم يعمل في رعاية الغنم في مكة المكرمة حتى بلغ التاسعة من عمره، حيث سافر مع عمه أبو طالب بعدها للتجارة فتعلمها وكان بارعا بها وأمينا في تعاملاته، وقد أدار تجارة السيدة خديجة التي كانت من أثرياء قريش فزاد تجارته أموالها وفرة وبركة.

الحكمة من عمل الأنبياء 

يجب أن يشتمل بحث عن حرف ومهن الانبياء عن الحكمة من عملهم، خصوصا أنه لم يرد أن كان أحد لا يملك حرفة أن مهنة يكسب منها قوته حتى وهم يؤدون رسالتهم، وقد عمل الكثير منهم في رعي الغنم منهم سيدنا شعيب و الرسول الكريم، وقد جاءت الحكمة من عمله لعدة أسباب هي:

  • التأكيد على مكانة العمل ليس كوسيلة لكسب الرزق فقط وإنما هو وسيلة للإصلاح في الأرض وإعمارها.
  • الاقتداء بالأنبياء والمرسلين في إتقانهم للعمل والإخلاص فيه.
  • استخدام الموارد التي سخرها الله للإنسان فيما يفيده ويفيد غيره.
  • الرحمة والرفق بي المخلوقات، حيث عمل الكثير منهم في الزراعة.

قدمنا سابقا في هذا المقال بحث عن حرف ومهن الانبياء من خلال استعراض ما عمل به كل منهم، وقد كانوا جميعهم متفانين في عملهم ومتقنين له لأن العمل عبادة وله أهمية كبرى في إصلاح الأرض وليكونوا قدوة للعالمين.

30 مشاهدة