كم عدد ابواب الجنة وما اسماؤها

كتابة عبدالرحمن محمد - آخر تحديث: 29 أبريل 2020 , 01:04
كم عدد ابواب الجنة وما اسماؤها

يتساءل المسلمون حول كم عدد ابواب الجنة وما اسماؤها وما هي أوصافها، فالجنة هي هدف وأمل كل مسلم، فهي دار الجزاء التي أعدها الله لعباده المؤمنين الصالحين، وهي النعيم الذي لا يمكن أن يتخيله بشر، ونعيم الجنة نعيم دائم ولا ينتهي، وقد وعد الله -تعالى- من يؤمن ويعمل صالحًا بجنة الخلد، فالدنيا زائلة بكل ما فيها، ومهما تمتع الإنسان بها فسيأتي يوم وينتهي كل ذلك، ومهما كان نعيم الدنيا فلا يقارن بنعيم الآخرة.

عدد ابواب الجنة

ذُكرت في القرآن الكريم عدة تفاصيل عن الجنة، ومن بين تلك التفاصيل أبواب الجنة وعددها، ولكن لم تُذكر أسماء الجنة في كتاب الله، فكما قال الله -عز وجل:

“حتى إذا جاؤوها وفُتحت أبوابها وقال لهم خزنتها سلام عليكم طبتم فادخلوها خالدين”

والمقصود من الآية الكريمة أن المؤمنين ينادون لدخول الجنة، ليخلدوا فيها، وعن أبي هريرة -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال:

“من أنفق زوجين في سبيل الله، نودي من أبواب الجنة: يا عبد الله هذا خير، فمن كان من أهل الصلاة، دُعي من باب الصلاة، ومن كان من أهل الجهاد دُعي من باب الجهاد، ومن كان من أهل الصيام دُعي من باب الريّان، ومن كان من أهل الصدقه دُعي من باب الصدقه، فقال أبو بكر الصديق -رضي الله عنه-: بأبي أنت وأمي يا رسول الله، ما على من دُعي من تلك الأبواب كلها قال نعم وأرجو أن تكون منهم”.

وأيضًا ورد في السنة النبوية الشريفة حديثٌ آخر في هذا الصدد، فعن عبادة بن الصامت أنّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال:

“من قال: أشهدُ أن لا إلهَ إلَّا اللهُ وحدَه لا شريكَ له، وأنَّ محمَّدًا عبدُه ورسولُه، وأنَّ عيسَى عبدُ اللهِ وابنُ أمتِه وكلِمتُه ألقاها إلى مريمَ وروحٌ منه، وأنَّ الجنَّةَ حقٌّ، وأنَّ النَّارَ حقٌّ، أدخله اللهُ من أيِّ أبوابِ الجنَّةِ الثَّمانيةِ شاء. وفي روايةٍ : لأدخله اللهُ الجنَّةَ على ما كان من عملٍ ولم يذكُرْ من أيِّ أبوابِ الجنَّةِ الثَّمانيةِ شاء” [صحيح مسلم].

شاهد أيضًا: الاستغفار وفوائده.

اسماء ابواب الجنة

البعض يُرجح أنها سبعة أبوابٍ فقط والبعض الآخر يقول أنها ثمانية، وهناك من يميل إلى رأي مختلفٍ تمامًا، فيقول أنها أكثر من ذلك فعددها بعدد الفضائل الكريمة التي حثّ عليها الدين الإسلامي، وفيما يلي أسماء أبواب الجنة المتفق عليها من جمهور العلماء:

  • باب الريّان: وهو الباب الذي يدخل منه الصائمون يوم القيامه ولا يدخل منه أحد غيرهم.
  • باب الصدقة: وهو الباب الذي يدخل منه المتصدقين وأهل الزكاة.
  • باب الصلاة: وهو الباب الذي يدخل منه المكثرين من الصلاة.
  • باب الجهاد: وهو الباب الذي يدخل منه المجاهدين في سبيل الله.
  • باب الأيمن: وهو باب الشفاعة.
  • باب التوبه: كما قيل عنه هو باب سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم- وهو باب خاص بالتائبين وهو مفتوح منذ خلقه الله تعالى ولا يغلق حتى تطلع الشمس من مغربها ويفتح يوم القيامه.
  • باب كاظمين الغيظ.

وهناك بعض الأسماء التي اختارها العلماء عن طريق الإشارات والإيماءات الموجودة في النصوص الشرعية، ومن أمثلة هذه الأسماء:

  • باب الرافضين.
  • باب الذكر.
  • باب لا حول ولا قوة الا بالله.
  • باب العلم.
  • باب الحج.

في هذا المقال أوردنا بعض الإجابات التي تقوم بالإجابة على سؤال كم عدد ابواب الجنة وما اسماؤها؟، كما سردنا الأحاديث النبوية التي تتعلق بهذا الموضوع، وأوضحنا آراء العلماء المختلفة التي قيلت حول عدد ابواب الجنة، وحريٌ على كل مسلم ومسلمة أن يعرفوا إجابة هذا السؤال حتى يكون ذلك حافزًا لهم للاقتداء بالأوامر الشرعية.

141 مشاهدة
تم التصميم والتطوير بواسطة اتش فى اى بى اس