من هو ثالث الصحابة في الاسلام

كتابة ريم بركات - آخر تحديث: 4 أكتوبر 2020 , 23:10
من هو ثالث الصحابة في الاسلام

من هو ثالث الصحابة في الاسلام ؟، إلتف حول النبي الكريم جمع من الرجال من صحبته واُطلق عليهم صحابة رسول الله، هؤلاء آمنوا به وبدعوته للإسلام، وكان لهم السبق وقدم صدق في الدين الإسلامي، ومن بين هؤلاء الرجال الصحابي الكريم، والذي كان واحدًا من الثلاثة السابقين بعد علي وأبي بكر، هذا الصحابي الجليل قد تميز بعدد من الخصال الحميدة، والتي كانت سببًا في تأهيله أن يكون من أفضل صحابة رسول الله، وأن يكون واحدًا العشرة المبشرين بالجنة، فمن هو هذا الصحابي؟.

من هو ثالث الصحابة في الاسلام

في بداية دعوة الرسول للإسلام، دخل كثير من صحبته في هذا الدين، معلنين إيمانهم بالله وتصديقهم لمحمد ورسالته، وكان هناك ثلة من الصحابة هم أول من دخلوا للدين الإسلامي، ومن بينهم الصحابي الذي يدور حول سؤالنا اليوم في هذا المقال، فمن هو ؟

ج: الصحابي سعد بن أبي وقاص رضى الله عنه، ويعد ثالث الصحابة الذين كان لهم السبق في إعتناق الديانة الإسلامية، وهو من أول من دخلوا الاسلام،وكان معروف بأنه من أقرب الناس للرسول، وكان ممن دعا لهم الرسول باستجابة دعائه، وكان معروفًا بأنه شديد البر بأمه.

من هو سعد بين أبي وقاص

هو ثالث الصحابة بالإسلام، وواحد من العشرة الذين بشرهم الله بالجنة، وكان عمره حينما دخل الإسلام 17 سنة، وهو من بني زهرة الذين فيهم أخوال النبي، له خمسة من الأبناء، هم محمد وإبراهيم وعائشة وعمر وعامر، ومات سعد سنة 55 من الهجرة، حيث كان عمره 73 سنة، وتم دفنه في البقيع، ويعد أخر من توفى من الصحابة المهاجرين.

قصة إسلام سعد ابن ابي وقاص

رأى سعد بمنامه وكأنه يسير بطريق طويل حالك الظلام، حتى ظهر له قمر منير فأضاء الطريق، وكان علي بن أبي طالب وأبو بكر الصديق تحت هذا الطريق، وحينما استيقظ سعد شعر براحة للإسلام، فذهب بعدها للرسول وأعلن إسلامه، وكان سعد من الرماه المحاربين، الذين صمدوا مع رسول الله يوم أحد، ولم يعرف أبدًا الهزيمة أو الفرار من أرض المعركة، وقد دعا النبي له ربه بأن يكون سعد ممن يستجيب الله دعاءهم وممن سدد الله رميهم، وخاض سعد بن أبي وقاص معركة القادسية وألحق بالفرس هزيمة ساحقة.

تناولنا في موضوعنا اليوم، إجابة عن سؤال من هو ثالث الصحابة في الاسلام ؟، وأشرنا إلى أنه سعد بن ابي وقاص، والذي يعد واحدًا من المبشرين بالجنة، وأقرب الناس إلى رسول الله، وكان ممن دعا رسول الله لهم بأن يكون من الذين يتسجيب الله دعواتهم.

61 مشاهدة