هل يجوز مس المصحف بدون وضوء

كتابة أريج - تاريخ الكتابة: 5 يناير 2021 , 14:01
هل يجوز مس المصحف بدون وضوء

هل يجوز مس المصحف بدون وضوء ؟ من الأسئلة الشائعة لدى المسلمين، وكثرة قراءة القرآن الكريم تولد عند المسلم الذي يَستمتع بقراءته لذة، وراحة نفسية واطمئنان في القلب، وفي هذا المقال سنوضح هل يجوز مس المصحف بدون وضوء، وهل يجوز مس المصحف من الغلاف بدون وضوء، وسنبين حكم قراءة القرآن الكريم بدون وضوء، ويساعدنا موقع مقالاتي في معرفة الأحكام الشرعية.

هل يجوز مس المصحف بدون وضوء

إن حكم مس المصحف من غير وضوء هو الحرمة، فقد قال جمهور أهل العلم ومنهم الأمة الأربعة، أنه لا يجوز للمحدث الحدث الأكبر أو الحدث الأصغر أن يمس القرآن الكريم، والحدث الأكبر‏‏ هو ما يوجب الغسل؛ كالحيض والجنابة والنفاس‏‏، وأما الحدث الأصغر، فهو ما يوجب الوضوء؛ كالبول والغائط وسائر نواقض الوضوء، فما أوجب وضوءًا فقط فهو حدث أصغر، وما أوجب الغسل فهو حدث أكبر، واستدلوا على حرمة مس القرآن من غير وضوء بحديث عمرو بن حزم رضي الله عنه، أن النبي -صلى الله عليه وسلم-كتب إلى أهل اليمن: “أن لا يمس القرآن إلا طاهر”.[1][2]

ولمعرفة هل يجوز قراءة القران بدون وضوء من الجوال شاهد أيضًا: هل يجوز قراءة القران بدون وضوء من الجوال

هل يجوز مس المصحف من الغلاف بدون وضوء

‏‏ إن كل ما هو ملاصق للقرآن الكريم ولا يمكن فصله عنه يأخذ حكم القرآن الكريم، فلا يجوز لغير الطاهر أن يلمس غلاف المصحف المرتبط به، والحواشي التي لا كتابة فيها من أوراق المصحف، والبياض بين السطور، وكذلك ما يحتويه القرآن على أوراق خالية تمامًا من الكتابة، لأنّها تابعة للمكتوب، وعلى هذا جمهور أهل العلم، وقد ذهب بعض من الحنفية والشافعية إلى جواز مسه، وكذلك لا يجوز نقل القرآن من مكان إلى آخر لغير الطاهر، فيجب على من يريد نقل القرآن الكريم أن ينقله بحائل كأن يأخذه في لفافة أو في جرابه.[3]

حكم قراءة القرآن الكريم بدون وضوء

من كان على غير وضوء وقد أحدث حدثًا أصغر فيجوز له قراءة القرآن الكريم من غير وضوء، وأما من أحدث حدثًا أكبر كالجنب فلا يجوز له قراءة القرآن الكريم، لما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم، أنه كان لا يحجبه شيء عن القراءة إلا الجنابة، فعن علي -رضي الله عنه-: “أن النبي -صلى الله عليه وسلم- خرج من الغائط وقرأ شيئًا من القرآن، وقال هذا لمن ليس بجنب أما الجنب فلا ولا آية”[4]، وأما بالنسبة للحائض فقد اختلف العلماء في حكمها على قولان وهما:[3]

  • الجواز: فيجوز للمرأة الحائض أن تقرأ القرآن الكريم، من حفظها، أو عن طريق مس القرآن بحائل دون مسه مباشرةً، لأن مدة الحيض والنفاس طويلة وليست كمدة الجنابة قصيرة، كما أن الجنب يستطيع أن يتطهر بالاغتسال أما الحائض والنفساء فيجب عليهم ان ينتظروا انتهاء مدة الحيض والنفاس، فلا يصح قياس حكمهم على الجنب لاختلاف المقاس عليه، ولأن الرسول -صلى الله عليه وسلم-  قال لعائشة لما حاضت في الحج: “افْعَلِي ما يَفْعَلُ الحَاجُّ، غيرَ أنْ لا تَطُوفي بالبَيْتِ حتَّى تَطْهُرِي”[5]
  • الحرمة: فلا يجوز للمرأة الحائض أن تقرأ القرآن الكريم ولو كان من حفظها، وهذا قول بعض أهل العلم الذين قاسوا حكم المرأة الحائض على حكم الجنب، بجامع أن كلاهما محدث حدث أكبر يوجب الغسل.

ولمعرفة اداب قراءة القران شاهد أيضًا: اداب قراءة القران

وبهذا نكون قد أجبنا على سؤال هل يجوز مس المصحف بدون وضوء ؟ بأنه لا يجوز لمن أحدث حدثًا أكبر أو أصغر أن يمس كتاب الله العزيز، ويجب عليه أن يتطهر أولًا، ولا مانع بأن يمس كتاب الله بحائل، ويجوز للمحدث الحدث الأصغر، والحائض أن تقرأ القرآن الكريم، دون مسه.

المراجع

  1. ^ الراوي : عمرو بن حزم | المحدث : الدارمي | المصدر : تنقيح التحقيق الصفحة أو الرقم: 1/227 | خلاصة حكم المحدث : [إسناده حسن]. , 2021-1-5
  2. ^ binbaz.org.sa , حكم مس المصحف بغير وضوء , 2021-1-5
  3. ^ islamqa.info , حكم مس المصحف من الغلاف من غير وضوء , 2021-1-5
  4. ^ الراوي : علي بن أبي طالب | المحدث : ابن باز | المصدر : مجموع فتاوى ابن باز الصفحة أو الرقم: 150/10 | خلاصة حكم المحدث : إسناده جيد , 2021-1-5
  5. ^ الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري الصفحة أو الرقم: 305 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح] , 2021-1-5