حكم صيام الاطفال في رمضان

حكم صيام الاطفال في رمضان

حكم صيام الاطفال في رمضان، مع بداية شهر رمضان المبارك، يلجأ الكثير من المسلمين إلى البحث عن العديد من الأحكام الشرعية الخاصة بالصيام، ومن الأمور التي يكثر البحث عنها بشكل مستمر، هو حكم صيام الاطفال في رمضان، فمن خلال موقع مقالاتي سنتمكن من التعرف على، حكم صيام الاطفال في رمضان،

حكم صيام الاطفال غير البالغين في رمضان

أوجب الله فريضة الصيام على كل مسلم مكلف قادر مقيم، أما الصغير الذي لم يبلغ فإن الصيام لا يجب عليه، ولكن يجب على وليه أن يأمره بالصيام إذا بلغ حدا يطيق به الصيام، لأن ذلك وسيلة لتمرينه وتأديبنه على فعل ركن أساسي من أركان الإسلام، كما، وذلك وفقا لإجماه أئمة المسلمين بأنه لا يجب صيام الصبي قبل بلوغه، بل يجب على الأهل تعويد أبنائهم على الصيام خلال اليوم حتى يعتاده، لما ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: “رُفِعَ القلمُ عن ثلاثةٍ: عنِ النَّائمِ حتَّى يستيقظَ، وعنِ الصَّبيِّ حتَّى يحتلمَ، وعنِ المجنونِ حتَّى يعقلَ”.[1]

شاهد أيضا: حكم عدم صيام القضاء قبل رمضان

حكم صيام الأطفال البالغين في رمضان

أوضح العلماء بأنه يجب على الاطفال البالغين سن الرشد والتكليف الصيام في شهر رمضان، وذلك عندما تظهر عليهم علامات البلوغ، كالاحتلام لدى الصبي، والحيض لدى الأنثى، ويكفي ظهور علامة واحدة من هذه العلامات حتى يلزم الصبي بالصيام، ويكون فرض عليه وواجب الأداء.

شاهد أيضا: ما حكم مشاهدة الافلام الاباحية في رمضان

حكم إجبار الاطفال على صيام رمضان

فكما ورد في العديد من الفتاوى الشرعية، أنه لا يجوز إجبار الطفل على الصيام في شهر رمضان المبارك، لأن الصيام ليس واجبا شرعيا عليه أن يصوم، وذلك لصغر سنه ولكونه غير أهلا للتكليف، ولكنه من المستحب تدريبه وتعوديه على الصيام، لكي يسهل عليه الصيام بكل يسر عند وصوله سن التكليف، وذلك لما ورد عن السيدة عائشة رضي الله عنها أنها قالت: “بعث رسول الله في قرى الأنصار مَن أصبح مفطرًا فليُتِمَّ بقية يومه، ومَن أصبح صائمًا فليَصُمْ”.[2]

هل يوجد سن مناسب لصيام الأطفال في رمضان

تعددت آراء الفقهاء حول السن المناسب لصيام الأطفال، فقد ربط معظمهم الصيام بالصلاة، وهما ركنان أساسيان من أركان الإسلام، فيكون التعود على الصلاة من بداية سن العاشرة، وبذلك يكون الصيام مقترناً به من سن العاشرة، حتى تكون بداية التعود، كما أنه لا يجوز صيام الأطفال ما دون سن العاشرة، كما وكشف استشاري الأطفال أن السن المناسب لصيام نهار رمضان كاملا يكون عند بلوغه عمر 12 عاما.

هل يثاب الطفل غير البالغ على صومه

لا يلزم الصغير على الصوم حتى يبلغ، ولكنه عندما يصوم قبل بلوغه له الأجر، كسائر الأعمال، فقد يؤمر الطفل الغير بالغ في حال قدرته دون مشقة ليتمرن عليه ويعتاده، فيصبح من السهل عليه الصيام في حال بلوغه، فقد كان صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم، رضي الله عنهم يصومون أولادهم وهم صغار، لكي يعتادوا على الصيام، فلكي يحصل الطفل غير البالغ على عظيم الأجر يبنغي أن يبتعد عن مفسدات الصيام، وبذلك يكون أجره ثابتا وعظيما عند الله.

شاهد أيضا: حكم زينة رمضان ابن باز

متى يجب تعود الطفل على الصيام

يجب على الوالدين تشجيع أبنائهم على الصيام بتقديم العديد من الهدايا في كل يوم يقومون بصيامه، أو تعزيز روح المنافسة بينهم وبين أقرانهم أو الأقل منهم سنًا، كما وينبغي على الوالدين تعويد أطفالهم على الصيام في نهار شهر رمضان المبارك، حتى تألف نفسه الصيام عند بلوغه، ولا يجد صعوبة في ذلك، كما وورد في الشريعة الإسلامية بأنه يؤمر الطِّفل بالصِّيام من غير شدةٍ في عمر السبع سنوات، والسن الذي ينبغي أمر الطفل به على الصيام يختلف من طفل لآخر تبعا لاختلاف بنيته كما وحدد بعض العلماء بأن سن العاشرة هو السن الذي يجب إلزام الطفل على الصيام فيه، وضربه على تركه.[3]

شاهد أيضا: حكم صيام القضاء قبل رمضان باسبوع

كيف أشجع طفلي على الصيام

يمكن للوالدين القيام بتشجيع أولادهم على أداء العبادات والتي قد تكون شاقة عليهم في بداية الأمر، كأداء فريضة الصيام التي تعد أصعب عليهم من الصلاة، ومن أبرز هذه الطرق:

  • تشجيع الطفل على الصيام من خلال إعطائه المكافآت والهدايا التي تساهم في تحبيبه بأداء فريضة الصوم.
  • تشجيع الطفل بالثناء عليه ومدحه، خاصة أما المقربين لتدعيم ثقته بنفسه.
  • توضيح أهمية وعظم الأمر الذي يفعله، وكذلك اصطحاب الطفل للتنزه أو شراء ما يحب كنوع من تحفيزه.
  • استخدام أسلوب التدرج في العبادات، فلا يتم أمره بصوم يوم بشكل كامل، بل تحديد ساعات محددة للقيام بذلك لتعوديه تدريجيا على صيام يوم بأكمله.
  • تأخير السحور إلى آخر الليل يعين الأطفال على الصيام خلال ساعات النهار.
  • مساعدة الطفل على التغلب على الجوع خلال ساعات النهار، بإعطائه العديد من النشاطات أو نومه، أو مشاهدة أفلام كرتون محفزة.

شاهد أيضا: ما حكم الصيام في شهر شعبان

وإلى هنا نكون قد تمكنا من التوصل إلى ختام مقالنا بعد أن تعرفنا على، حكم صيام الاطفال في رمضان، وعلى حكم صيام البالغين وغير البالغين في شهر رمضان المبارك، بالإضافة إلى التطرق للحديث عن ثواب وأجر الطفل عند صيامه، ومتى يجب تعويد الطفل على الصيام، وكيفية تشجيع الطفل على الصوم.

المراجع

  1. ^ صحيح أبي داود , الألباني، عبدالله بن عباس، 4399، صحيح
  2. ^ صحيح ابن حبان , ابن حبان، الربيع بنت معوذ بن عفراء، 3620 ، أخرجه في صحيحه
  3. ^ al-maktaba.org , الوقت الذي يؤمر فيه الصبي بالصيام , 03/04/2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *