حكم صيام اول يوم العيد

حكم صيام اول يوم العيد

حكم صيام اول يوم العيد، يجازي الله سبحانه وتعالى عباده الصالحين على طاعاتهم وعبادتهم وتقربهم من الله بعيد الفطر المبارك بعد أدائهم لفريضة الصيام خلال شهر رمضان المبارك، فما هو حكم صيام اول يوم العيد هذا ما سنتمكن من التعرف عليه من خلال موقع مقالاتي، إضافة إلى التعرف على الايام المستحب الصيام فيها، وماهي الأيام التي يحرم فيها الصوم.

فريضة الصيام

يعتبر الصيام الركن الثالث من أركان الإسلام، فهو فريضة على كل مسلم ومسلمة، فهو لله سبحانه وتعالى، يجازي به عباده، فشرع الله سبحانه وتعالى لعباده المؤمنون شهر رمضان لصيامه والتقرب إلى الله بصالح الأعمال، بالقيام، وذكر الله، وإخراج الصدقات، فوفق ما ورد عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “كُلُّ عَمَلِ ابْنِ آدَمَ يُضَاعَفُ الْحَسَنَةُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا إِلَى سَبْعمِائَة ضِعْفٍ قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ إِلا الصَّوْمَ فَإِنَّهُ لِي وَأَنَا أَجْزِي بِهِ يَدَعُ شَهْوَتَهُ وَطَعَامَهُ مِنْ أَجْلِي”.[1]

شاهد أيضا: حكم تأخير الصلاة عن وقتها عمدا بغير عذر هو

حكم صيام اول يوم العيد

حكم صيام أول يوم العيد هو حرام لما ورد في الأحاديث النبوية ما يثبت النهي عنه وتحريمه وقد أجمع أهل العلم على تحريمه، وعلى من يفعل ذلك التوبة والرجوع إلى الله سبحانه وتعالى، والمقصود بهما عيدي الفطر المبارك، والأضحى، وما يستدل على ذلك من سنة الرسول -صلى الله عليه وسلم- عن أبي عُبَيدٍ مولى ابنِ أزهَرَ، قال: “شَهِدْتُ العيدَ مع عُمَرَ بن الخطَّابِ رَضِيَ اللهُ عنه فقال: هذان يومانِ نهى رسولُ الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّم عن صيامِهما: يومُ فِطْرِكم من صيامِكم، واليومُ الآخَرُ تأكلونَ فيه من نُسُكِكم“.[2]

وما ورد عن أبي سعيدٍ رَضِيَ اللهُ عنه قال: “نهى النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم عن صومِ يومِ الفِطرِ والنَّحرِ، وعن الصَّمَّاءِ، وأن يحتبيَ الرَّجُلُ في ثَوبٍ واحدٍ”.[3]

الأيام المستحب الصيام فيها

وجب الله سبحانه وتعالى العديد من الأيام التي استحب الصيام فيها لله سبحانه وتعالى ومن هذه الأيام ما يأتي:

  • الستة أيام من شهر شوال: ويستحب صيامها بعد انتهاء شهر رمضان.
  • يوم عرفة: يستحب صيام يوم عرفة لغير الحاج.
  • تسعة أيام من ذي الحجة: وهي الأيام التي تسبق يوم عرفة.
  • يوم عاشوراء: وهو العاشر من محرم، ويستحب صيام يوم بعده أو يوم قبله.
  • يومي الاثنين والخميس: كما ثبت عن رسول الله أنه كان يصوم يومي الاثنين والخميس.
  • ثلاث أيام من ذي الحجة: وهما أيام 13، 14، 15 من ذي الحجة.
  • أيام البيض من كل شهر: من الأشهر العربية وهي: (محرم – صفر – ربيع الأول – ربيع الثاني – جمادى الأول – جمادي الثاني – رجب – شعبان -شوال – ذو القعدة – ذو الحجة الأيام البيض هي يوم 13 -14- 15 ) .
  • المحرم.
  • أغلب شهر شعبان: فقد كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يصوم أكثر شعبان، كما ورد عن عائشة -رضي الله عنها- أنها قالت: “ما رأيت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- استكمل صيام شهر قط إلا شهر رمضان، وما رأيته في شهر أكثر منه صيامًا في شعبان”.[4]

شاهد أيضا: حكم صلاة العيد للنساء

ماهي الأيام التي يحرم فيها الصوم

نهي الدين الإسلامي عن صيام أيام محددة، وقد وضحت الأحاديث والسنة النبوية هذه الأيام، وهي كما يأتي:

  • يومي عيد الفطر، وعيد الأضحى.
  • أيام التشريق الثلاثة: وهي الأيام التي تأتي بعد عيد الأضحى، وتتمثل في اليوم الحادي عشر، والثاني عشر، والثالث عشر من شهر ذي الحجة.
  • إفراد يوم الجمعة بالصيام: فينبغي عند صيام يوم الجمعة صيام يوم قبله، أو صيام يوماً بعده.
  • صيام يوم الشك: ويعتبر هذا اليوم هو آخر يوم من شهر شعبان، أي اليوم الثلاثين، حينما يتعذر رؤية هلال رمضان.

سبب النهي عن صيام يوم العيد

ويعود السبب في النهي عن صيام يوم العيد لكي يدل ذلك على انتهاء فريضة الصيام التي فرضها الله على عباده، فقد كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- إذا خرج لصلاة عيد الفطر أكل تمرات قبل أن يخرج ليقطع أثر الصوم.[5]

شاهد أيضا: حكم من فاتته صلاة العيد

وإلى هنا نكون قد تمكنا من التوصل إلى ختام مقالنا، بعد أن تعرفنا على، حكم صيام اول يوم العيد، وكذلك تعرفنا على الأيام المستحب الصيام فيها، والأيام التي يحرم الصيام فيها، وكذلك سبب النهي عن صيام يوم العيد.

المراجع

  1. ^ صحيح الترغيب , الألباني، أبو هريرة، 978، صحيح
  2. ^ dorar.net/feqhia , المبحث الأول: صَومُ يَومَيِ العيدينِ , 25/05/2024
  3. ^ hadeethenc.com , موسوعة الأحاديث النبوية , 25/05/2024
  4. ^ صحيح مسلم , مسلم، عائشة أم المؤمنين،1156، صحيح
  5. ^ islamicbook.ws , كتاب : شرح منتهى الإرادات , 25/05/2024

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *