سيكولوجية النجاح


سيكولوجية النجاح

النجاح ليس وليد الصدفة و ليس ضربة حظ 

تامل معي عزيزي القارئ سيكولوجيه و اسلوب حياة الناجح و كيف تكون حياة و اسلوب الشخص الغير ناجح ( الفاشل )

الناجح يبدا بما لديه و ياخذ بالاسباب لا يجلس يلوم الظروف او الحكومه او الوالدين لانه علي وعي انه هو السبب و لا يتغير ما حوله حتي يغير هو ما في نفسه

و بالتالي عنده احساس بالمسؤلية كبير جدا ,

مقدر لقيمة الوقت فهو لا يضيع اوقاته يومه في الانتظار ولا يضيع حياته في انتظار ان تاتي له فرصه بل يسعي بنفسه ليخلق الفرصة

الناجح الحقيقي يركز دائما علي السعي لانه يطبق اوامر ربه الذي امره بالسعي

( و ان ليس للانسان الا ما سعي )

فهو يركز علي السعي مستمتعا به لا يفكر في النتيجة لانه علي وعي ان التوفيق و النجاح هو من عند الله و ايضا نتيجة لسعيه المستمر و تعبه و اجتهاده .

لديه رساله يسعي لتحقيق و نشرها و هذه الرساله مستمر في تحقيقها حتي نهايه حياته .

النجاح عنده عمليه استمتاع بما يفعله و ليس مجرد تاديه واجب

يسعي لهدف و غايه عاليه و ليس مجرد ماديات او اشياء قليله

التعليق من فيس بوك

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
8

تقييم القراء. من فضلك قيـم هذه المقالة :
نجمه واحدهنجمتان3 نجوماربع نجومخمس نجوم6 نجوم7 نجوم (3 صوت, بتقييم: 6.67 من 7)
Loading...



عن الكاتب

ESlam Khames
كاتب و محاضر في مجال التنمية الذاتية و الصحة النفسية درس الصحة النفسية و علم النفس في كليه التربية رسالتي : احداث التغيير الايجابي في حياة الاخرين و مساعدتهم علي الانتقال الي اعلي درجات السواء النفسي
  • تواصل مع ESlam khames: