دور الوالدين وأهم الأسس الضرورية فى تربية الأطفال


دور الوالدين وأهم الأسس الضرورية فى تربية الأطفال
twasul

دور الأسرة ورياض الأطفال فى نشأة الطفل

دور الوالدين فى تنشئة الأولاد

تربية الأبناء كانت ومازالت هى المهمه الأصعب على مدار سنوات طويلة من التعب والشقاء من أجل الوصول الى أفضل الطرائق للحصول على التربية السليمة ولكن اختلفت الطرائق أيضا وتعددت الوسائل التى أدت الى تشكيل أكثر من طريقة من أجل تربية الأبناء
مثلما أصبح الأستخدام السىئ للتكنولوجيا من الأمور الخطيرة التى تواجه الآباء اضافة الى الكثير من المشكلات الأخرى التى أصبحت بمثابة عقبات أمام العديد من الآباء والأمهات
تعتبر التربية السليمة للأطفال تحديا كبيرا فى وقتنا الحاضر بالنسبه للكثير من الآباء والأمهات فالوقت المتاح لكثير من الآباء يتقلص باستمرار نظرا لصعوبة العيش وكثرة المسؤليه وأعباء الحياه ومن هنا ألحت الحاجه الى مشاركة كل من الزوجان فى تحمل المسئوليه لتربية الأطفال بحيث يتحمل كل طرف منهما جزء منها وبالتالى تتوزع الأعباء على الطرفين فالأب يخصص وقتا للجلوس مع أطفاله وتوجيههم وكذلك تفعل الأم

نشأة الطفل بين الأسرة ورياض الأطفال

يجد الطفل صعوبة فى التعامل فى بداية دخوله رياض الأطفال لتعوده الدائم على سلوك الأسرة سواء كان هذا السلوك بالسلب أو بالأيجاب على نفسية الطفل وعادة ما تتبع الأسرة سلوك خاطىء فى التعامل مع الطفل فى بداية النشأه لعدم خبرة الأسرة والأستهانه أيضا بعقلية الطفل فى ذلك الوقت من العمر ولذلك فان الطفل يكون غير مهيأ نفسيا للدخول الى رياض الأطفال ولا يستطيع بسهوله التوافق فى جوها الجديد فالنظام القائم فى رياض الأطفال يفرض النظام فى عدد ساعات معينة ومنظمه للتعلم وعدد ساعات أخرى للعب وقد يفرض عى الطفل النظام والتركيز والهدوء فى التعامل مع الأخرين كما يطلب منه القيام ببعض الفعاليات بمفرده أو بمشاركة زملاءه وكل هذا غير معتاد عليه بالمنزل
كما أن شخصية الطفل تؤثر في عملية الاندماج في رياض الأطفال، فالطفل المنسجم لا يواجه صعوبة، وبالتالي يكون سعيداً ومستعدًا للتعلم واكتساب الخبرات الجديدة.
وتعرض الطفل للوجوه الجديدة ينشأ عنه ارتباك وتوتر لدى الطفل وابتعادة أيضا عن الأهل لعدة ساعات يؤثر فى نفسيته بالأضافه أيضا الى عدم استعداد الطفل لهذه الخبرات يؤدى الى النفور من رياض الأطفال والذى يجعله لا يرغب فى الذهاب اليها
وقد يلاحظ مقاومة الطفل لعدة أيام وقد تصل الى عدة أسابيع وعدم رغبتة فى الذهاب الى رياض الأطفال فعلى الأسرة تهيئة الطفل بشكل مناسب للأنسجام مع رياض الأطفال وللأسرة دور كبير فى اعداد الطفل نفسيا لتهيئته للذهاب الى رياض الأطفال فتروى له القصص وتحضر له الهدايا مكافأة له على ذهابه اليها وتعده نفسيا باستخدام اسلوب الثواب والعقاب وتستخدم الكلمات الجميله عندما يذهب الى رياض الأطفال وعدم بكاؤه مثل جملة بارك الله فيك أو أحسنت
وأثبتت الدراسات على أن التعلم اللاحق عندما يقترب من خبرات المنزل فى السنوات الأولى فان ذلك يساعد على سرعة الفهم والتعلم
بالأضافه الى أن التفاعل بين خبرات المنزل يؤثر بشكل كبير على الخبرات اللغويا والأجتماعيه للأطفال فى المستويات كافه

الأسس الضرورية لمساعدة الأطفال للتكيف مع رياض الأطفال

1 : ترسيخ الأنطباعات الحسنه والسلوكيات الجيدة فى ذهن الأطفال عن طريق القصص والروايات التى تحبب الطفل فى رياض الأطفال
2 : اختيار برامج تلفازيه هادفه تساعد فى تنمية الذكاء وقوة الملاحظه
3 : ذهاب الطفل الى الرحلات الأستكشافيه والمكتبات
4 : وعلى الأسره اعداد الطفل نفسيا بالأنفصال عنه تدريجيا قبل دخوله رياض الأطفال بعدة أشهر حتى لا يشعر الطفل بالتغيير المفاجىء
5 : تعلم الطفل ومساعدته على تصنيف الأشياء حسب الحجم والشكل واللون والرائحه للتمييز بين أوجه الأختلاف
6 : تعلم الطفل عد الأرقام الى العشره وتحفيظه بعض الأحرف
7 : تشجيع الطفل على اللعب والأحتكاك بالأخرين
8 : روى بعض القصص والحكايات أثناء النوم لأنها تلعب دور مهم فى تنمية المشاعر الأيجابيه نحو القراءة من خلال الدفء والتقارب
9 : مساعدة الطفل على النوم المبكر لأن عدم كفاية النوم تؤدى الى تكدر مزاج الطفل
10 : تعليم الطفل تاريخ ميلاده واسم المنطقه السكنيه والشارع الذى يسكن فيه حتى يعرف الطريق فيما بعد الى رياض الأطفال
11 : تشجيع الطفل على المشاركة فى النشاطات اليوميه والأجتماعيه المناسبه لعمره ليتعلم كيفية مساعدة الأخرين والعمل التطوعى
12 : على الأسرة اختيار رياض أطفال جيده لأطفالهم فمن حقهم التعلم فى أفضل المرافق التعليميه والترفيهيه
13 : عند تعرض الطفل لأى مشكله يجب على الأبوين طمنأة الطفل وأن هنالك من هو كفيل بحلها مثل المعلم أو المعلمه وأنهما بمثابة الأب والأم لهم
14 : اذا فشل الأبوان فى تهيئة الطفل لرياض الأطفال واستمر الطفل فى البكاء الشديد والنفور من رياض الأطفال فانه قد يحتاج لطبيب متخصص
التعليق من فيس بوك

قد يعجبك أيضا ..  تعرفى على اهم العناصر الغذائية لطفلك

Please complete the required fields.
اختر سبب التبليغ واكتب تفاصيلة .. ويمكنك ايضا التبليغ بشكل اسرع عن طريق صفحتنا فى فيس بوك



Like
Like Love Haha Wow Sad Angry

تقييم القراء. من فضلك قيـم هذه المقالة :
نجمه واحدهنجمتان3 نجوماربع نجومخمس نجوم (لم يتم التقييم من قبل ..كن أول من يقيم هذه المقالة)
Loading...


عن الكاتب

حنان عاشور كاتبه فى موقع مقالاتى أحب القصص والخيال والشعر