فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

كتابة أريج - تاريخ الكتابة: 13 يناير 2021 , 05:01 - آخر تحديث : 22 يناير 2021 , 07:01
فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة من الأمور التي تعني المسلم، فإن من أفضل الأعمال قراءةَ القرآن تلاوةً، وحفظًا، والاشتغال به تعلُّمًا وتعليمًا، وفي هذا المقال سنتحدث عن فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة، كما سنعرض نبذة عن هذه السورة المباركة، وسنوضح سبب تسميتها بهذا الاسم، وسنذكر الموضوعات التي حوتها سورة الكهف، ويساعدنا موقع مقالاتي على معرفة المعلومات الشرعية الهامة.

سورة الكهف

سورة الكهف سورة مكية، وعدد آياتها مائة وعشر آيات، تسبقها سورة الإسراء وتليها سورة مريم، وهي السورة الثامنة عشر في ترتيب المصحف وهي موجودة ضمن الجزء السادس عشر من المصحف، وقد ورد العديد من القصص في هذه السورة المباركة، فقد وردت قصة أصحاب الكهف، وقصة أصحاب الجنتين، وقصة نبي الله موسى -عله السلام- والعبد الصالح، وقصة ذي القرنين، وقصة سيدنا آدم -عليه السلام- مع إبليس، وهي إحدى سور خمس بدئت ب الْحَمْدُ لِلَّهِ.[1]

ولمعرفة الحكمة من نزول هذه السورة المباركة، شاهد أيضًا: سبب نزول سورة الفاتحة

فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

هناك العديد من الفضائل لقراءة سورة الكهف وجاء في السنة المطهرة تحديد لفضل قراءتها في يوم الجمعة و من أبرز تلك الفضائل ما يلي:

  • أنها نور بين الجمعة للجمعة: فقد قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة، أضاء له من النور ما بين الجمعتين”.[2]
  • أنها عصمة من فتنة الدجال: سورة الكهف تحمي وتقي قارئها، وتحفظه من فتنة المسيح الدجّال، وذلك بحفظه لأوّل عشر آياتٍ منها، فعن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم أنه قال:”من حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف، عصم من الدجال”،[3] وقال -عليه السلام-:”من قرأ العشر الأواخر من سورة الكهف، عصم من فتنة الدجال”.[4]

شاهد أيضًا: اكثر سورة تكرر فيها اسم الرحمن

سبب تسمية سورة الكهف بهذا الاسم

إن سبب تسمية سورة الكهف بهذا الاسم هو ورود قصة أصحاب الكهف فيها، فهم فتية قد آمنوا بالله -تعالى- وكانوا في قوم كافرين بالله، فهربوا من بطشهم وبطش ملكهم الكافر، واختبأوا في كهف، فضرب الله عليهم النوم مدة ثلاث مئة وتسع سنين، وكانت قدرة الله -تعالى- على ايقاظهم ولم يحصل لهم اذى من نومهم لهذه المدة، قال -تعالى- في كتابه العزيز: “وَكَذلِكَ أَعْثَرْنا عَلَيْهِمْ لِيَعْلَمُوا أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَأَنَّ السَّاعَةَ لا رَيْبَ فِيها”.[5][1]

موضوعات سورة الكهف

سورة الكهف من السور التي بلغ عدد آياتها مائة وعشر آيات، فاحتوت على العديد من الموضوعات، وفيما يلي أبرزها:[6]

  • بيان إنزال القرآن الكريم على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وأنه لاعوج فيه.
  • بيان أن الحياة الدنيا وزينتها زائلة، وأن الحياة الآخرة هي دار المستقر والبقاء.
  • ذكر قصة أصحاب الكهف وهروبهم من قومهم الكفرة واختبائهم في الكهف.
  • ذكر قصة صاحب الجنتين والفتنة التي حدثت معهم.
  • ذكر بعض من أهوال يوم القيامة ومشاهدها.
  • قصة آدم -عليه السلام- مع ابليس وعداوتهم.
  • بيان رحمة الله للمذنبين وامهالهم الوقت للتوبة والاستغفار، وبيان غضبه وعذابه على القوم الظالمين.
  • بيات قصة نبي الله موسى -عليه السلام- مع العبد الصالح، وقصة ذي القرنين.
  • بيان ما أعده الله -تعالى- للمؤمنين من نعيم، وبيان ما أعده الله -تعالى- للكفرة من عذاب ووعيد.

شاهد أيضًا: كم لبث اصحاب الكهف .. العبرة من قصة أصحاب الكهف

بينا في هذا المقال فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة كما عرضنا نبذة عن سورة الكهف، وأوضحنا أن سبب تسمية هذه السورة باسم “سورة الكهف” لأنها احتوت على قصة فتية هربوا من بطش وكفر قومهم، واختبأوا في كهف فضرب الله عليهم النوم، مدة ثلاث مئة وتسع سنين.

المراجع

  1. ^ د وهبة الزحيلي، التفسير المنير، دار الفكر المعاصر - دمشق، الطبعة الثانية، ١٤١٨ هـ، الصفحة 196، الجزء15.
  2. ^ الراوي : أبو سعيد الخدري | المحدث : محمد ابن عبد الوهاب | المصدر : الحديث لابن عبدالوهاب الصفحة أو الرقم: 2/166 | خلاصة حكم المحدث : إسناده حسن
  3. ^ الراوي : أبو الدرداء | المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم الصفحة أو الرقم: 809 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح]
  4. ^ لراوي : أبو الدرداء | المحدث : الألباني | المصدر : ضعيف الجامع الصفحة أو الرقم: 5760 | خلاصة حكم المحدث : ضعيف
  5. ^ تفسير سورة الكهف - الآية 21
  6. ^ dorar.net , سورةُ الكَهفِ , 2021-1-10