كيف مات ارطغرل ونسبه وتربيته وتصميم مقبرة ارطغرل وسيرته وأفكاره التوسعية ؟

كتابة كُتاب مقالاتي - آخر تحديث: 24 أبريل 2020 , 19:04
كيف مات ارطغرل ونسبه وتربيته وتصميم مقبرة ارطغرل وسيرته وأفكاره التوسعية ؟

سوف نأخذكم اليوم في جولة جديدة للتعرف على كيف مات ارطغرل ؟، حيث أن ارطغرل هو سليمان الأول واسمه بالكامل هو “الأميرُ الغازي أرطُغرُل بك بن سُليمان شاه القايوي التُركماني”، والد مؤسسة الدولة العثمانية، هو من الشخصيات التاريخية البارزة، لأنه من أعظم القادات العثمانية، سوف نستعرض لكم بعض المعلومات عنه و كيف مات ارطغرل بالتفصيل.

نبذة عن ارطغرل

  • ارطغرل هو أمير منطقة حدود قبل العهد العثماني، قد قدم ولائه للسلاجقة أو ما يطلق عليهم الروم.
  • لقد كان ارطغرل يقدم الكثير من الهدايا إلى الروم حتى تم تسليم ابنه عثمان ولاية قبيلة كايي الذي تولى الحكم بعد وفاة والده ارطغرل.
  • استمر عثمان ابن ارطغرل في تقديم الولاء والطاعة إلى السلاجقة حتى انهارت وسقطت، لهذا قام عثمان بتأسيس الدولة العثمانية.
  • ارطغرل لديه ثلاثة أبناء الذي كان من بينهم عثمان وهو أصغر أبنائه مؤسس الدولة العثمانية.
  • كتب ارطغرل وصية إلى ابنه عثمان كان يحمسه فيها على الاهتمام بالعلماء والشيوخ وأولياء الله.

نسب ارطغرل

  • اختلف المؤرخين حول نسب ارطغرل، ذلك وفق ما ذكرته المصادر والمعلومات التي وردت في الحقبات التاريخية المتعددة.
  • لأن ارطغرل كان والد عثمان غازي الذي ينتمي إلى قبيلة قايي.
  • يتفق العديد من المؤرخين على أن والد ارطغرل هو سليمان شاه مؤسسة الدولة السلاجقة الأناضولية.
  • بعض المؤرخين يرى أن نسب ارطغرل يرجع إلى غندور ألب التي تذكر العديد من الروايات أنه هو نفسه سليمان شاه.
  • لكن المؤكد أن كندز ألب كان هو والد ارطغرل، ذلك وفق ما ظهر في العديد المصادر التاريخية العثمانية مثل: “دستور نامة”، “تاريخ محمد توفيق باشا”.
  • الدليل على ذلك أيضًا وجود بعض العملات المسكوك عليها نقوش عثمان بن ارطغرل بن كندز آلب.

كيف مات ارطغرل ؟

  • عندما توفى ارطغرل كان يبلع من العمر تسعين عام، قام ابنه السلطان العثماني غازي بن ارطغرل ببناء مقبرة لوالده.
  • تحولت مقبرة ارطغرل غازي إلى ضريح ضخم على شكل مجسم سداسي موجود في أعلاه قبة التي يتم من خلالها الدخول إلى داخل القبر.
  • اختلفت المصادر التاريخية في وفاة ارطغرل، لكن لا توجد أي مصادر تاريخية مؤكدة توضح لنا ما هو سبب الوفاة.
  • ترى بعض المصادر التاريخية أن ارطغرل توفى في بداية الثمانينات، لكن بعض المصادر الأخرى ترى أنه توفى في نهاية الثمانينات.

تصميم مقبرة ارطغرل

  • توجد مقبرة ارطغرل في خارج مدينة سكوب لكن الكتابات الموجودة على هذه المقبرة ترجع إلى عام 1886م وذلك أثناء عملية ترميم المقبرة على يد السلطان عبد الحميد الثاني.
  • بنيت هذه المقبرة في البداية في عهد الأمير عثمان غازي بن ارطغرل وكان قبر مفتوح.
  • تحول القبر بعد ذلك إلى ضريح بني فوق المقبرة من السلطان محمد الأول.
  • أعاد السلطان محمد الثالث بناء الضريح في عام 1757م بعد أن غير في البناء الأصلي.
  • في عام 1886 م ترميم المقرة من السلطان عبد الحميد الثاني وأضاف بجانب المقبرة نافورة مياه للوضوء.
  • صممت هذه المقبرة من الداخل على شكل سداسي الأضلاع، يوجد في أعلى المقبرة قبة يتم الدخول من خلالها إلى المقبرة.
  • جدران المقبرة عبارة عن صفين من الحجارة تعلوها صفين من الطوب، بها نوافذ مستطيلة على الجدران الغربية والجنوبية من المقبرة.
  • يمكن الدخول إلى الضريح ورؤية غرفة الدفن الموجودة في داخل المبنى.

سيرة ارطغرل

  • لقد كان ارطغرل قائد أحد القبائل التركية النازحية الموجودة في سهول آسيا الغربية والممتدة إلى آسيا الصغرى عند الأناضول.
  • ذات يوم شاهد ارطغرل جيشين مشتبكين فوقف على الأرض ينظر لهم ويستمتع بهذا المنظر لديهم في تلك الفترة.
  • عندما وجد الضعف في أحد الجيشين ولاحظ انكساره وخذلانه، ظهرت النبذة الحربية لديه ونزول هو وفرسه مسرع لنجدة الجيش الضعيف وهزم الجيش الأقوى.
  • بعد نصر ارطغرل علم بعدها أنه نجد الأمير علاء الدين كيقباد الأول السلطان الخاص بقونية أحد الإمارات السلجقية.
  • كافأ الأمير علاء ارطغرل على مساعدته له وأعطاه ولاية عدة أقاليم ومدن وأصبح يعتمد عليه في كل حروبه، كما كان يعطي له قطعة أرض بعد كل انتصار يحققه.
  • عندما توفي أرطغرل سنة 687 هـ (1288م)، في تلك الفترة قام الأمير علاء الدين كيقباد الثالث بن فراموزس بتعيين ولده عثمان بن أرطغرل أصغر أولاد أرطغرل ولاية البلاد مكان والده.
  • وظل عثمان مخلصاً للدولة السلجوقية حتى سقطت، فقام بتأسيس الدولة العلية العثمانية.

قصة قبيلة ارطغرل

  • لقد وردت هذه القصة في كتاب ” الدولة العثمانية، دولة إسلامية مفترى عليها”، ذكر فيها أن الأتراك العثمانيين دخلوا أسيا الصغرة في القرن 13.
  • كانت آسيا في تلك الفترة تنزح من مناطق الاستبس في وسط آسيا في الاتجاه الغربي ناحية آسيا الصغرى والأناضول.
  • ذكرت أحد الروايات التاريخية أن القبيلة التركية التي كان يرأسها ارطغرل أسست عام 1233 في وقت ترحال جبال الأناضول، عندما قدم المساعدة إلى علاء الدين الأول.

أفكار ارطغرل التوسعية

  • ظفر ارطغرل رئيس القبيلة التركية التي تسمى “أوج بكي” أو المحافظ على الحدود، لقد كان هذا اللقب مناسب مع أحد التقاليد التي درجت عليها حكومة دولة الأتراك السلاجقة.
  • كانت دولة الأتراك السلاجقة تحرص على تعيين حاكم من أحد رجالها أو حتى تعيين عدد من الرؤساء حاكم عليهم يلقب كل منهم لقب مختلف وهو أمير الحدود.
  • لقد كان ارطغرل رئيس القبيلة التركية كانت له العديد من الأطماع السياسية البعيدة، لهذا لم يكن مقتنع بالمنطقة التي أعطاها له السلطان علاء الدين.
  • بل أنه بدأ بالهجوم بلقب السلطان علاء الدين على ممتلكات الدولة البيزنطية في الأناضول، نجح بالفعل بهذه السياسة من التوسع الإقليمي.
  • قام ارطغرل بضم المنطقة التي كان يحكمها مع مدينة إسكي شهر التي تقع في أنقرة في اسطنبول حاليًا.

تربية ارطغرل إلى أبنائه

  • كان لدى ارطغرل ثلاثة أبناء هم: كندر بك، سارو باطو صاووجي بك، عثمان.
  • قام ارطغرل بإعطاء ولده عثمان إلى الشيخ أده بالي حتى يعلمه ويرشده في حياته بشكل عام.
  • لقد كان عثمان هو الأمير للقبائل التي تركها والده واستمر في الفتوحات البيزنطية مع قبائل التركمان المجاورة عقب سقوط الدولة السلوجقية.
  • لقد أوصى ارطغرل ولاده عثمان يحثه فيها على الاهتمام بأولياء الله من العلماء والشيوخ، يوجد جزء من هذه الوصية مكتوب عند القبر الخاص به.

الآن تعرفنا على  كيف مات ارطغرل ؟، وعلى بعض الوقائع التي ذكرت في التاريخ عن القائدة ارطغرل الذي ترك بصمة في التاريخ، في النهاية نرجوا أن يكون الموضوع أعجبكم.

143 مشاهدة
تم التصميم والتطوير بواسطة اتش فى اى بى اس