لماذا سورة التوبة بدون بسملة

كتابة أريج - تاريخ الكتابة: 6 يناير 2021 , 12:01 - آخر تحديث : 6 يناير 2021 , 11:01
لماذا سورة التوبة بدون بسملة

لماذا سورة التوبة بدون بسملة ؟ من الأسئلة التي تعني المسلم، فكثير من المسلمين يتسألون عن سبب عدم بدء سورة التوبة بالبسملة، ولماذا هي السورة الوحيدة التي لم تبدأ بالبسملة، وفي هذا المقال سنتعرف على سورة التوبة، وسبب عدم ابتدائها بالبسملة، وفضلها، وسبب تسميتها بهذا الاسم، كما سنوضح أبرز المواضيع التي ذكرت فيها، ويساعدنا موقع مقالاتي على التعرف على المعلومات الدينية.

التعريف بسورة التوبة

هي سورة مدنية وعدد آياتها مائة وتسع وعشرون آية، وهي السورة التاسعة في ترتيب المصحف، وقد نزلت بعد سورة ” المائدة “، في غزوة تبوك سنة تسع، وقال الزمخشري أن لها عدة أسماء أخرى وهي:”براءة، التوبة، المقشقشة، المبعثرة، المشردة، المخزية، الفاضحة، المثيرة، الحافرة، المنكّلة، المدمدمة، سورة العذاب لأن فيها التوبة على المؤمنين، وهي تقشقش من النفاق، أي تبرئ منه، وتبعثر عن أسرار المنافقين، أي تبحث عنها، وتثيرها، وتحفر عنها، وتفضحهم، وتنكلهم، وتشرد بهم، وتخزيهم، وتدمدم عليهم”[1]

لماذا سورة التوبة بدون بسملة

إنّ سور التوبة هي السورة الوحيدة في القرآن الكريم التي لم تبدأ بالبسملة، من بين جميع السور التي بلغ عددها 114 سورة، فالقارئ ينتقل عند القراءة بها من الاستعاذة إلى أول آية من سورة التوبة مباشرةً، واختلف العلماء في سبب عدم ورود البسملة فيها على أقول ومنها مايلي:[1]

  • لأنها سورة نزلت بالمنافقين وبالسيف: فلا أمان للمنافقين، لأن التسمية رحمة، والرحمة أمان، فقد قال ابن عباس-رضي الله عنه-: “سألت عليا رضي الله عنه، لم لم يكتب في براءة بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ؟ قال: لأن بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ أمان، وبراءة نزلت بالسيف ونبذ العهود، وليس فيها أمان”.
  • لأنها أنزلت من عند الله بلا بسملة: فالتسمية لم تكتب لأن جبريل عليه السّلام ما نزل بها في هذه السورة، فلم يكتبها الصحابة في المصحف الإمام، مقتدين في ذلك بأمير المؤمنين عثمان رضي الله عنه.
  • لعدم وجود الدليل على أن سورة التوبة والأنفال سورتان:  فعن عثمان -رضي الله عنه- قال: “إن سورة الأنفال وسورة براءة متقاربتان في المعنى”، فاحتاط الصحابة وجعلوهما متجاورتين من أجل هذا؛ لأن الصحابة لم يحفظوا نزول “بسم الله الرحمن الرحيم” بين هاتين السورتين.[2]

ولمعرفة اكثر سورة تكرر فيها اسم الرحمن شاهد أيضًا: اكثر سورة تكرر فيها اسم الرحمن

سبب تسمية سورة التوبة بهذا الاسم وفضلها

سميت ‏هذه ‏السورة ‏‏” ‏سورة ‏التوبة ” ‏لأن الله -تعالى- قد تاب فيها على الرسول صلى الله عليه وسلم، والمهاجرين ‏والأنصار ‏الذين ‏اتبعوه ‏في ‏ساعة ‏العسرة ‏من ‏بعد ‏ما ‏كاد ‏يزيغ ‏قلوب ‏فريق ‏منهم، ولأنه ذكر فيها توبة الله على ‏الثلاثة ‏الذين ‏خُلفوا ‏في ‏غزوة ‏تبوك،[3] وأمّا ما جاء في فضل سورة التوبة:[4]

  • ما روته السيّدة عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلّم: “إنّه ما نزل عليّ القرآن إلا آية آية وحرفًا حرفًا خلا سورة براءة، وقُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ، فإنّهما أنزلتا عليّ ومعهما سبعون ألف صف من الملائكة كل يقول: يا محمد استوص بنسبة الله خيرا”.[5]
  • حث عمر -رضي الله عنه- الصحابة على تعلمها، فقد قال:”تعلَّمُوا سورةَ براءة، وعَلِّمُوا نساءَكم سُورةَ النُّور”.
  • اخر ما نزل من كتاب الله عز وجل، فعن البراء بن عازب رضي الله عنه قال:” آخر سورة نزلت: براءة”.
  • لا تبدأ فيها البسملة، وقد أجمع أهل العلم على ذلك.

موضوعات سورة التوبة

تعد سورة التوبة من السور الطوال وقد اشتملت على الكثير من الموضوعات، وأبرزها مايلي:[4]

  • النهي عن موالاة الكفار ونبذهم، وقتالهم، ومنعهم من دخول بيت الله الحرام، وإعلان الحرب على أهل الكتاب حتى يعطوا الجزية وهم صاغرون.
  • اشارة السورة إلى واقعة حنين، وحث المسلمين على صدق التوكل على الله تعالى.
  • بيان حرمة الأشهر الحرم عند الله تعالى، وضبط السنة الشرعية.
  • تشجيع المسلمين على الجهاد في سبيل إعلاء كلمة الله والنفير العام، بالأموال، والأنفس، وعدم الركون للدنيا الفانية.
  • ذكر أوصاف المنافقين، ومكائدهم الماكرة، وبيان أذاهم للرسول -صلى الله عليه وسلم- قولاً وفعلاً، وذكر أيمانهم الكاذبة.
  • ذكر بناء مسجد الضرار، وأن غرض المنافقين الكيد لنبي الأمة، وذكر بناء مسجد قباء الذي أسس على التقوى، وأنه أولى للنبي -صلى الله عليه وسلم- أن يقوم فيه.
  • النهي عن الاستغفار للمشركين، وقبول توبة المتخلفين عن غزوة تبوك.
  • امتنان الله على المسلمين بإرسال رسول بينهم، ونسب إليه صفات الخير كلها، وأمر الله نبيه أن يتوكل عليه في جميع أحواله.

ولمعرفة ماهي السورة المكية الاقصر في عدد اياتها شاهد أيضًا: ماهي السورة المكية الاقصر في عدد اياتها

وبهذا نكون قد علمنا لماذا سورة التوبة بدون بسملة، فهي السورة الوحيدة في كتاب الله العزيز التي بدأت من دون بسملة، واختلف العلماء في سبب ذلك على أقول، وبينا في هذا المقال تعريف عام بسورة التوبة، وأبرز الموضوعات التي احتوت عليها السورة.

المراجع

  1. ^ د وهبة الزحيلي، التفسير المنير، دار الفكر المعاصر - دمشق، الطبعة الثانية، ١٤١٨ هـ، الصفحة 91-92، الجزء10.
  2. ^ binbaz.org.sa , سبب عدم وجود البسملة في سورة التوبة , 2021-1-6
  3. ^ binbaz.org.sa , سبب تسمية سورة التوبة بهذا الاسم , 2021-1-6
  4. ^ dorar.net , سورةُ التَّوبةِ , 2021-1-6
  5. ^ الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : ابن حجر العسقلاني | المصدر : الكافي الشاف الصفحة أو الرقم: 141 | خلاصة حكم المحدث : إسناده واهٍ